اليوم: الجمعة4 شعبان 1436هـ الموافق: 22 مايو 2015
Languages عربي
الأونروا: 61 ألف عائلة ما زالت تنتظر المساعدة في مراكز إيواء غزة تظاهرات بحرية في عدد من دول العالم ضد حصار غزة الأسير خضر عدنان يدخل يومه الـ 17 في الإضراب عن الطعام وسط مطالبات بتحرك عاجل لإنقاذ حياته هآرتس: ضغوط اتحاد أوروبا على إسرائيل دفعت نتنياهو إلى قبول حل الدولتين محكمة سويسرية تأمر شركة نفط صهيونية بدفع تعويضات بقيمة 1,1 مليار دولار لإيران بسبب نزاع بشأن مشروع نفطي رويترز: مقتل 5 أشخاص بقصف سعودي على مكتب للمساعدات الإنسانية في شمال اليمن مفتي مصر: التكفير والتفجير وجهان لعملة واحدة والأديان جاءت لتحقيق السلم وعمارة الأرض واستقرار المجتمعات الإنسانية وزير خارجية النمسا: بحاجة إلى دعم الأزهر من أجل تحصين الشباب الأوروبي من الانخراط في التنظيمات الإرهابية كندا تنظم مؤتمراً حكومياً لمواجهة ظاهرة اعتناق الفكر الجهادي مهرجان عالمي في البرازيل للتعريف بالرسول الكريم(ص) مسلمو الهند يتبرعون بأرض لبناء أكبر معبد هندوسي إنقاذ 900 مهاجر غير شرعي قرب السواحل الإيطالية استطلاع: 20 في المئة من السكان البالغين في العالم مدخنون خبراء: شوربة العدس من الأطعمة الأكثر فائدة وغنى على الإطلاق العنف المدرسيّ.. ظاهرة تؤرق المجتمع الجزائري اتّساع الفجوة بين الأغنياء والفقراء الاعتراف بالخطأ ثقافةٌ علينا الأخذ بها مؤتمر المبرّات التّعليميّ الأوَّل في أستراليا فضل الله: نثق بوعي أهل القطيف وندعو للإسراع في كشف المجرمين مشروع قانون يونانيّ قد يمهِّد لبناء مسجد فضل الله سيبقى‎ معرض للفنّ الإسلاميّ في روما في يوليو/ تموز المقبل معرض للفنّ الإسلاميّ في روما في يوليو/ تموز المقبل العنصرية تطل برأسها : دعوة لحظر الدّين الإسلاميّ في فرنسا! المهرجان الرياضيّ السّنويّ السادس عشر في الخوئي
فقه
فتاوى ثقافة فقهية استفتاءات فقه استدلالي
صفحات خاصة
عاشوراء الحج رمضانيات المغتربين
دراسات
بحوث جامعية مقالات ودراسات كتب حول السيد قضايا أثارت جدلا
تجربة النّبيّ إبراهيم(ع) مع أبيه إنَّنا أمام حوارٍ مثير يديره إبراهيم(ع) مع أبيه، في رأينا، أو عمّه الّذي تبنّاه، في رأي الكثيرين، وقد كان كافراً كقومه. وقد رأى إبراهيم(ع) أنَّ من أولى مهامّه في الدَّعوة إلى الله، أن يبدأ بدعوة أبيه، لأنَّه الحلقة الأقرب إليه...
دور المعجزة في الرسالات يتناول المرجع السيد محمد حسين فضل الله (رض) في هذه المحاضرة - التفسير لبعض الآيات من القرآن الكريم من سورة الإسراء، الآيات 90 وما يليها ، عن أن المشركين كانوا يطلبون بعض الطلبات غير الواقعية من الرسول، كتفجير الينابيع ، وتسيير الجبال ، وبناء قصور من
رحلة النّبي إبراهيم(ع) في البحث عن الله في رحلته إلى المعرفة البرهانيَّة للتَّوحيد الَّذي يؤكِّد وحدانيَّة الخالق في الله وينفي غيره، كان إبراهيم يفكّر في الظَّواهر الكونيَّة ويبحث فيها ويلاحقها، فيتطلّع إلى السّماء التي تذخر بالكواكب المتناثرة في الفضاء بأوضاعٍ وأشكالٍ مختلفة، ثم يتطلَّع
إبراهيم(ع) يحطّم الأصنام ويواجه وثنيّة قومه ونلتقي بإبراهيم(ع) في تجربةٍ جديدة، ومنطقٍ ناقد، وحركة تحدٍّ مع أبيه وقومه، في منطقٍ يوحي بالقوّة، بالرّغم من ضعفه الاجتماعيّ أمامهم، لأنَّ روحيّة الرّسالة في مواجهة القوى المشركة المضادَّة، تمنحه صلابة الموقف وحدَّة المواجهة، فلا تأخذه بالله لومة لا
شخصيّتا إسماعيل(ع) وإدريس(ع) في القرآن الكريم لقد تحدَّث الله سبحانه عن عددٍ من الشَّخصيّات النّبويّة، بما تميّزوا به من قيمٍ كانت بارزةً في حياتهم، والّتي أراد الله للنّاس أن يذكروهم بها، ليقتدوا بهم في القيمة الأخلاقيّة الخاصّة، باعتبارها ذات تأثيرٍ إيجابيّ في الواقع الإنسانيّ على مستوى الفرد
بشرية النبي تأكيدٌ للرسالة يشير المرجع السيد فضل الله (رض) في معرض شرحه للآيات 94و95و96 من سورة الإسراء إلى التصور الخاطىء عن النبوة من قبل البعض بأن النبي يجب أن يكون من غير جنس البشر ، ولكن هذا لا ينسجم مع دوره كقدوة للناس من أنفسهم وكبشر يؤكد رسالته من خلال تبليغه للحق كما
القائمة البريدية
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر