اليوم: الجمعة28 رمضان 1438هـ الموافق: 23 يونيو 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله رعى حفل إفطار جمعية المبرات الخيرية الذي أقامته في مبرة الإمام علي(ع) في معروب في الجنوب السيد علي فضل الله: هدف الصوم أن يشعر الإنسان بإنسانيته إزاء معاناة الناس السيد علي فضل الله: علينا أن لا نرفع الذين يتعاملون مع مستقبل الوطن بحسابات طائفية ومصالح شخصية السيد علي فضل الله: لن نستطيع أن نبني مجتمعنا إلا بالإنسانيين هيومن رايتس ووتش تناشد لبنان عدم العودة لتطبيق عقوبة الإعدام لوموند بعد جرائم السلاح المتفلت: لبنان ليس بلداً بل غابة هآرتس: السيسي التقى نتنياهو وهرتسوغ سراً في قصره في نيسان/أبريل الماضي نواب ألمان يرفضون لقاء وزير الأمن الإسرائيلي في القدس كونها محتلة المغرب ترسل طائرات محملة بمواد غذائية إلى قطر داعش يدعو أتباعه إلى شن هجمات في كل العالم خلال شهر رمضان الإمارات تطرد صومالياً من مسابقة قرآنية بحجة دعم بلاده لقطر هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي تمنع استيراد أجهزة "بي إن سبورت" وبيعها السياحة الأردنية: 2.6 مليون سائح منذ بداية العام الجاري وفاة 279 في السودان منذ أغسطس/ آب 2016 بسبب الإسهال زعيمة ميانمار: تحقيق الأمم المتحدة بشأن مسلمي الروهينغا سيؤجج التوترات العرقية صحيفة أمريكية: ترامب يمنع المخابرات السرية من الاطلاع على ما يحدث في البيت الأبيض محكمة أميركية اتهمت ترامب بالتمييز العنصري بين البشر بسبب إحدى تغريداته ارتفاع عدد البريطانيين الذين حصلوا على الجنسية الألمانية في 2016 بنما تطبع مع الصين وتقطع علاقتها بتايوان تقرير طبي: امرأة من بين 20 تصاب بعدوى زيكا في الولايات المتحدة دراسة: الجنين يبدأ تمييز الأشكال والوجه وهو في رحم أمه عندما أكتئب لا أصلّي يوم القدس العالمي.. مسيرات في إيران والعالم لإحياء المناسبة في وداع الشَّهر الكريم رئيسة بلديّة ضاحية نويكولن تحذِّر من صيام الأطفال! لنحمل رسالة الوحدة والتَّضامن والقواسم المشتركة المبرّات مسيرة زاخرة بالعطاء وسعي دائم للتّنمية الإنسانيّة بلجيكا: للنهوض بمكانة المرأة المسلمة حملة وطنيّة قرآنيّة في مالیزیا فضل الله: ظاهرة خطيرة ناتجة من التّحريض على المسلمين ليلة القدر في مسجد الحسنين(ع) منبر الجمعة: 21 رمضان 1438هـ/ الموافق: 16 حزيران 2017م
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
أحكام حول الصَّوم
٧/٦/٢٠١٦
/
2 رمضان 1437هـ

نيّة الصّوم

لماذ لا ينوي الصَّائم صوم الشَّهر كلّه بنيَّة واحدة؟ ولماذا النيّة التفصيليَّة لكلّ يوم من الشَّهر؟

سؤال يعتبره الفقهاء من الطّروح التجريديّة الّتي لا ثمار منها عمليّاً، وهذا ما أوضحه المرجع السيّد محمد حسين فضل الله(قده) الّذي أجاب: "إن طرح مثل هذه المسائل عند الفقهاء يعتبر طرحاً تجريديّاً، فبإمكان الصّائم إذا لم يُرد أن ينوي كلّ يوم، أن ينوي صيام الشهر كله، ذلك أنّ الّذي يصوم شهر رمضان، يكون قد نوى صيام الشّهر كلّه.

إنّ أمثال هذه المسائل التجريديّة من الأمور الّتي تشغل النّاس من دون حاجة، والسّؤال: هل هناك عمل بدون نيّة؟ فأنت الآن هل تقدر أن تأكل بدون نيّة، اللّهمّ إلا إذا كنت تأكل وأنت نائم؟! فالنيّة هي القصد إلى الصّوم، وهي قصد الفعل على نحو العموم، ومن الطّبيعيّ أن تتحقّق نيّة الإنسان للصّوم في كلّ يوم من رمضان.

بين وقت المغرب ووقت الإفطار

وهناك من يسأل حول الفرق بين دخول وقت الإفطار ودخول وقت المغرب، منعاً للوقوع في الاشتباه، فالجواب كما يقول السيّد فضل الله(رض): "هو وقت واحد، فإن أردنا أن نحتاط في غياب الحمرة المشرقيّة، فنحتاط في الصّوم والصّلاة، وإذا أردنا أن لا نحتاط على أساس رأينا الموافق لفتاوى بعض الفقهاء، فإنّ غروب الشّمس كافٍ، فالمهمّ أن لا نفصل بينهما".

الجهل بوقت الإمساك

ومن كان جاهلاً بوقت الإمساك إلا عند أذان الفجر، وبقي على هذا الأمر لسنوات، ولم يعلم بالحكم إلا مؤخَّراً، فما هو حكمه؟

والجواب التّالي على رأي السيّد فضل الله(رض): "إذا كنت جاهلاً بالحكم، أو جاهلاً بالموضوع، يعني أنّك لا تدري هل صار وقت الإمساك أم لا، فعليك القضاء فقط وليست عليك كفّارة".

تنقّل المسافر الّذي نوى الإقامة

وهناك سؤال يطرح حول جواز مبيت المسافر في غير محلّ الإقامة دون مسافة (22) كيلومتراً إذا نوى الإقامة في شهر رمضان، بمعنى هل يحقّ له التنقُّل ضمن هذه المسافة؟

الجواب: إذا كان الإنسان ناوياً منذ البداية أن يبيت هذه اللّيلة خارج محلّ الإقامة، فالفقهاء يحدّدون الوقت الّذي يخرج فيه الإنسان بساعتين أو ثلاث ساعات، بنحوٍ لا ينافي الإقامة الّتي قصدها في عشرة أيّام. أمّا رأينا، فإنّه يجوز الخروج أكثر من ذلك، بشرط أن لا يبيت خارج محلّ الإقامة".

حكم الصّوم دون صلاة

هناك من يصوم ولكنّه لا يصلّي، فهل إنَّ صيامه يجزي فلا يقضي فيما بعد؟ والجواب أنّ الصّوم قد سقط من ذمّته، ما عدا الصّلاة، يقول السيّد فضل الله(رض) في معرض الجواب عن ذلك: "كلّ شيء بحسابه، فما دام قد أضاع الله في الصّيام وعصاه في الصّلاة، فقد سقط الصّيام، لأنه جاء به وبقيت الصّلاة، ولكن ما يهمّنا هو قوله تعالى: {إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ}[المائدة: 27]. فالمسألة هي مسألة قبول العمل أو عدم قبوله".

التّدخين في رمضان

وهناك ممّن لا يعرفون رأي السيد(رض) حول التدخين في شهر رمضان، فيتناقلون الكلام عن أنّ السيد(رض) يحلّل التدخين فيه، وهذا مناقض تماماً لفتوى السيّد(رض) بحرمة التدخين مطلقاً في الشّهر الفضيل وغيره، والجواب لدى سماحته(رض) واضح: "إنّني أقول بحرمة التدخين بشكلٍ مطلق، ولا أرى حليّة التّدخين... لذلك فإنّ المسألة محلولة، فلا يجوز التّدخين في شهر رمضان ولا في غير شهر رمضان، لأنّ التّدخين ليس بجائز.. نعم، في حال دخل الفم دخان من المدخنة أو من السيّارة، فأنا أرى أنّه لا يفطر، لعدم الدليل على ذلك، بل قد نجد الدّليل على خلافه، فقد جاء في حديث أئمّة أهل البيت(ع)، أنّ سائلاً سأل الإمام جعفر الصّادق(ع) عن الصّائم يتدخَّن بعود فتدخل الدّخنة إلى حلقه، فأجاب قائلاً: "لا بأس".[كتاب النّدوة، ج:1، ص:703-708].

هذه بعض الأحكام التي استفدناها من تساؤلات مطروحة، أجاب عنها المرجع السيّد فضل الله(رض).


مواضيع اخرى للكاتب

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر