اليوم: الخميس5 ربيع الاول 1439هـ الموافق: 23 نوفمبر 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله استقبل السفير البريطاني في لبنان وبحث معه آخر التطورات في لبنان والمنطقة السيد علي فضل الله: نؤيد كل سعي مخلص لاستقرار لبنان وتعزيز مناعة الوطن السيد علي فضل الله: نخشى تأثر السلم الأهلي في المرحلة القادمة من انعكاسات الصراع الإقليمي الحاد حماس: رفض أميركا تجديد ترخيص مكتب المنظمة انحياز سافر لإسرائيل الجيش الإسرائيلي أعلن عن اعتقال 21 فلسطينياً في الضفة الغربية رويترز: وزير إسرائيلي يكشف عن اتصالات سرية بالسعودية فايننشال تايمز: كبار المستثمرين في العالم يوقفون استثماراتهم في السعودية إنشاء أول بلدية نسائية لخدمة المجتمع النسائي في المدينة المنورة المحكمة الاتحادية في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء إقليم كردستان محافظ كركوك: اليونيسيف ستتولى تأهيل وإعمار مشاريع في قضاء الحويجة فقدان 3000 حاوية نفايات تبرعت بها بلدية طهران لبلدية كربلاء وزير الداخلية الفرنسي: سنمنع المسلمين من الصلاة في الشوارع تكريم كلب عسكري في بريطانيا ومنحه ميدالية تقديراً لجهوده الأناضول: إلقاء القبض على رئيس برلمان إندونيسيا بتهمة فساد مجهولون يرسمون صليباً على مسجد في السويد وول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين جرائم الإنترنت تكبد دول العالم 550 مليار دولار سنوياً 14 قتيلاً و35 جريحاً بحادث سير في كولومبيا بيع أكبر ألماسة في العالم في مزاد بسعر 34 مليون دولار إندبندنت: طبيبان يحسمان وفاة رضيع بجرعة ماريجوانا بعد عامين من الجدل شركة تطور مظلة ذكية تتنبأ بحالة الطقس بريطاني يدفع 100ألف يورو ليحول وجهه إلى وجه كلب بعد كل المعاصي.. كيف أنفتح على الله؟ من دروس الرَّسول(ص): ليس أحدٌ فوقَ النَّقد منبر الجمعة: 28 صفر 1439هـ/ الموافق: 17 تشرين الثّاني 2017م لقطع الطّريق على كلّ السّاعين للفتنة في الواقع الإسلاميّ الأحد القادم أوّل أيّام شهر ربيع الأوَّل 1439هـ حائرٌ بين أهلي وزوجتي! فضل الله: المشكلة ليست في تدخّلات الآخرين بل في كوننا أرضاً رخوة أولادي يمنعون زواجي! توتّر في باريس والسّبب.. الصّلاة في الشّارع أيّ علاقة كانت بين الحسين(ع) والله؟! هل أتفرّغ لتربية أولادي أم لمتابعة عملي؟!
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
حكم العلاقة الزوجية حال الكفر والإلحاد
محمد عبدالله فضل الله
١٣/٣/٢٠١٧
/
14 جمادى الآخرة 1438هـ
تناقلت وسائل الإعلام مؤخَّراً خبر طلب نساء مصريّات الطلاق من أزواجهنّ لأنهم ألحدوا. والسؤال في هذه الحال: هل بمجرد إلحاد الزوج تطلَّق الزوجة منه مباشرة، وما هي الأحكام المترتّبة على ذلك؟
وقد تناول المرجع فضل الله(رض) مسألة عروض الكفر على زواج المسلمين، حيث أوضح أنّ اعتقاد المسلم البالغ بعقيدة الإلحاد، أو إنكاره أصلاً من أصول الإسلام الثلاثة، وهي التّوحيد والنبوّة والمعاد، يعتبر كفراً وارتداداً يترتّب عليه أحكام شرعيّة معيّنة.

وتابع، أنه بمجرّد كفر الزوج وارتداده عن الإسلام، فإن كان ارتداده عن فطرة، (أي كان متولّداً من أبويْن مسلميْن، أو أحدهم مسلم، ثم ارتدّ بعد البلوغ)، بطل الزواج، ولزم المرأة أن تعتدّ عدّة الوفاة، وليس له أن يرجع إليها إذا تاب ـ وتابت هي إن كانت قد ارتدّت معه ـ إلا بعقد جديد، حتى لو كانت توبتهما خلال فترة العدّة.

وأوضح سماحته التّالي: "إن كان الزّوج مرتدّاً ملّيّاً (أي كان متولّداً من أبويْن كافريْن، فأسلم بعد بلوغه ثم ارتدّ)، ولم تكن زوجته مدخولاً بها، أو كانت في سنّ صغيرة أو يائسة (التي انقطع عنها دم الحيض وبلغت سنّ الخمسين)، فيبطل زواج امرأته، وتبين منه دون أن يكون لها عدّة، وفي حال رغبا في الرّجوع إلى بعضهما البعض، مع تحقّق التوبة من الكفر والارتداد، لزمهما عقد زواج جديد. أمّا إن كانت الزوجة مدخولاً بها، ولم تكن صغيرة ولا بائسة، لزمها الانفصال عنه والبقاء في عدّتها مدّة عدّة الطلاق، فإن تاب ـ وتابت معه إن كانت قد ارتدّت ـ خلال فترة العدّة، بقيا على الزوجية قهراً، وإن انقضت عدّتها قبل التوبة، فإنّه ينكشف به بطلان الزّواج منذ الارتداد، وتقع بينهما البينونة التامّة (الافتراق بين الزوجين)، لكنّ المرأة تملك أمر نفسها بعد انقضاء العدّة، فإن رغبا في الزّواج بعد توبتهما، لزمهما عقد جديد". [فقه الشّريعة، ج:3، ص:472-473].

ويشير السيّد علي السيستاني إلى أنّه في حال ارتداد الزّوج عن الإسلام ارتداداً فطرياً، تحرم عليه زوجته، ويجب عليها الاعتداد عدّة الوفاة. وثبوت العدّة حينئذٍ على غير المدخول بها واليائسة والصّغيرة، مبنيّ على الاحتياط الوجوبي، ولا تنفع توبته ورجوعه إلى الإسلام في أثناء العدّة مع بقاء زوجيّتها على المشهور، ولكنّه لا يخلو عن إشكال، فالأحوط وجوباً عدم ترتيب أثر الزوجيّة أو الفراق إلا بعد تجديد الطّلاق أو العقد
(بعد رجوعه إلى الإسلام). [منهاج الصّالحين، الجزء الثّالث].

عرضنا ولو بشكل مختصر لحكم العلاقة الزّوجيَّة وآثارها فيما لو كفر الزَّوج أو الزّوجان معاً، ومن مصاديق هذا الكفر اليوم، الإلحاد، وما أكثر ما نسمع به!


إنّ الآراء الواردة في هذا المقال، لا تعبّر بالضّرورة عن رأي الموقع، وإنّما عن وجهة نظر صاحبها.

مواضيع اخرى للكاتب

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.
كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر