اليوم: السبت3 جمادى الأولى 1439هـ الموافق: 20 يناير 2018

قراءة القرآن رحمة لنا

محمد عبدالله فضل الله

كتاب الله العزيز، يثير في كوامننا كلّ نبضة وخفقة قلب وشعور ينفتح بنا على كلام الوحي الذي يسمو بنا في عوالم راقية، إذا ما أحسنا الاستماع بكلّ جوارجنا إلى كلام الله، وأنصتنا بخشية وخشوع ووعي لما نستوحيه من هذا الكلام الّذي لا بدّ وأن نتربى عليه في كلّ الأوقات، وأن نربي أطفالنا على ذلك، بما يربطهم حقيقة بكلام الله، حتى تلين قلوبهم وترقّ مشاعرهم، فتكون مهبطاً للرحمة والبركة. يقول تعالى في كتابه العزيز: {وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ}[الأعراف: 204].

ويلفت السيد أبو القاسم الخوئي(قد) إلى أهمية قراءة القرآن في البيوت وفضلها ونتائجها على النفوس، بحيث تنشر القراءة كلّ بركة وخير ترتفع بقيمة الإنسان. يقول سماحته:

"إنّ الإنسان عند النظر إلى ما يروقه من المرئيات تبتهج نفسه، ويجد انتعاشاً في بصره وبصيرته. وكذلك قارئ القرآن، إذا سرح بصره في ألفاظه، وأطلق فكره في معانيه، وتعمّق في معارفه الرّاقية وتعاليمه الثّمينة، يجد في نفسه لذّة الوقوف عليها، ومتعة الطّموح إليها، ويشاهد هشّة من روحه وتطلعاً من قلبه.

وقد أرشدتنا الأحاديث الشّريفة إلى فضل القراءة في البيوت. ومن أسرار ذلك، إذاعة أمر الإسلام، وانتشار قراءة القرآن، فإنّ الرجل إذا قرأه في بيته قرأته المرأة، وقرأه الطفل، وذاع أمره وانتشر. أمّا إذا جعل لقراءة القرآن أماكن مخصوصة، فإن القراءة لا تتهيّأ لكل أحد، وفي كل وقت، وهذا من أعظم الأسباب في نشر الاسلام. ولعلّ من أسراره أيضاً إقامة الشعار الإلهي، إذا ارتفعت الأصوات بالقراءة في البيوت بكرة وعشيّاً، فيعظم أمر الإسلام في نفوس السامعين، لما يعروهم من الدّهشة عند ارتفاع أصوات القراء في مختلف نواحي البلد.

ومن آثار القراءة في البيوت، ما ورد في الأحاديث :"إنّ البيت الذى يقرأ فيه القرآن ويذكر الله تعالى فيه، تكثر بركته، وتحضره الملائكة، وتهجره الشّياطين، ويضيء لأهل السماء كما يضيء الكوكب الدّريّ لأهل الأرض، وإنّ البيت الذي لا يقرأ فيه القرآن، ولا يذكر الله تعالى فيه، تقلّ بركته، وتهجره الملائكة، وتحضره الشياطين".

نعم، قد ورد في الأحاديث في فضل القرآن، وفي الكرامات التي يختصّ الله بها قارئه، ما يذهل العقول ويحيّر الألباب. وقد قال رسول الله: "من قرأ حرفاً من كتاب الله تعالى، فله حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول الم حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف".

وقد ورد هذا الحديث من طرق العامّة، فقد نقله القرطبي عن الترمذي عن ابن مسعود، وروى الكليني قريباً منه عن الصّادق. وإنّ الناظر في جوامع كتب الحديث ومفرداتها، يرى من أمثال هذا الحديث الشّيء الكثير في فضل القرآن وقراءته، وخواص سوره وآياته".[الإمام الخوئي(قده)، البيان في تفسير القرآن، ص 27-28].

علينا ألّا نحرم أنفسنا والآخرين من بركة كلام الله الّذي ينعش بمعانيه وإشاراته ودلالاته أوعية قلوبنا، فالمسألة أن نكون بمستوى القراءة التي تنقلنا من ضيق الأفق والمحدودية، إلى رحابة التّفكير ورقّة الشعور وصفاء الرّوح، لأننا نحتاج دائماً إلى كلام الله الذي يزرع فينا كلّ خير ورحمة تربطنا بطهر الوحي والسّماء، بعيداً من لغة الأرض وحسابات الحياة الماديّة وروتينها القاتل.

إنّ الآراء الواردة في هذا المقال، لا تعبّر بالضّرورة عن رأي الموقع، وإنّما عن وجهة نظر صاحبها. 

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن سهر المرأة لوقت متأخّر المبرّات تختتم في الهرمل مشروع تعزيز قدرات النّساء ثانويّة الرَّحمة تدشِّن مجسَّم "أنا أحبُّ محمّدًا" المشاكل بين الزَّوجين: آليَّة الإصلاح والحلّ مجلس الإفتاء يدعو إلى تعلّم أساسيّات الإسلام فضل الله في احتفالٍ تأبينيٍّ في كفرملكي حكومة الائتلاف النمساويّة: هل أعلنت الحرب على المسلمين؟! الخميس أوَّل أيّام شهر جمادى الأولى 1439 الزّواج المؤقَّت.. هل يفهمه النَّاس؟! فضل الله: من يبنِ مؤسَّسات الخير لا يمُتْ ذكره بين النّاس انطلاق أكبر تجمّع للمسلمين في بنغلاديش
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر