اليوم: الثلاثاء16 جمادى الأولى 1440هـ الموافق: 22 يناير 2019

سجال في أستراليا حول تفوّق الحضارة الغربيّة!

محرر موقع بينات

في تقريرٍ لإذاعة لمونتي كارلو الدوليّة، فإنّه في الوقت الذي تبدو أستراليا أكثر انفتاحاً على آسيا وعلى الثقافات الآسيويّة، برزت أصوات مدافعة عن الحضارة الغربيّة، ومنادية بتعليمها في الجامعات. وقد أنشأت جامعة ولونغونغ الواقعة على بعد 80 كيلومترا جنوبي سيدني شهادة جامعية في الحضارة الغربية بهدف تلقين الأجيال المقبلة من القادة القيم الغربية والموروثات الحضارية، على اعتبار انها تتفوق على الحضارات الأخرى.

ولفت التقرير إلى أن هذه المبادرة يدعمها عدد من السياسيّين المحافظين المعروفين، بمن فيهم رئيس الوزراء السابق توني أبوت. كما خصص الملياردير الراحل بول رامزي نسبة عالية من ثروته لتأسيس مركز رامزي للحضارة الغربيّة العام 2017، وعرض ملايين اليوروهات على الجامعات الراغبة في تعليم هذه الموادّ.

وأشار التقرير إلى أنّ جامعة ولونغونغ وقّعت اتفاقية شراكة مع المركز الذي رصد لها ميزانية تصل إلى خمسين مليون دولار أسترالي (31 مليون يورو)، لتمويل رواتب الأساتذة، إضافةً إلى 150 منحة دراسية تصل إلى 1400 يورو في الشهر، للولوج في الأعمال الأدبيّة والفنية والفكرية العظيمة للحضارة الغربية. وهو عرض مغر، وخصوصاً منذ أن جمدت الحكومة الفيدرالية تمويلها للتعليم العالي في أستراليا.

وبينما كانت المفاوضات قد بدأت بين مركز رامزي الداعم للحضارة الغربية والمدافع عنها، وواحدة من أعرق الجامعات الوطنيّة، وهي جامعة سيدني، وقّع الأساتذة في الجامعة عريضة للتنديد بما وصفوه بالرؤية المحافظة والرجعية للبرنامج.

ونبّهت العريضة إلى أنه لمركز رامزي طموحات أخرى تتخطى مجرد التبرع بالمال، فهو يعتزم المشاركة في وضع المناهج واختيار المدرّسين.

بل إنّه يصرّ على أن يتمكّن ممثلوه من حضور المحاضرات، من أجل التحقق من أن التدريس المقدَّم يتماشى مع توقعاته.

الأخطر أنّ المركز مدعوم من شخصيات سياسية محافظة، كرئيس الوزراء السابق توني أبوت، المقرّب من الملياردير بول رامزي، والذي ينتقد المناهج التعليميّة المعتمدة والمشبعة، برأيه، بالمنظور الآسيوي، والمدافعة بالمطلق عن السكان الأصليّين والتنمية المستدامة.

في حين أنّه يدافع عن نظرية أن كل الحضارات والثقافات ليست متساوية، وأن الحقيقة يمكن ألا تكون أمراً نسبياً. وهنا أصل الخلاف، بل والسجال.

ويخشى المراقبون من أنّ هذه الخطوة قد تأتي في سياق أصوات متعالية وصفت بالمتطرفة تجاه العرب والمسلمين وشعوب آسيوية أخرى تقف وراءها جهات سياسية وإعلامية وحزبية يمينية، وترفع شعارات عنصرية متمثّلة بمبدأ ما يعرف بنظرية صدام الحضارات وإعادة تشكيل النظام العالمي الذي طرحه صامويل هنتنجتون...

وعن صراع الحضارت، وفي سياق متصل، كان العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله(رض) قد قال في حوار أجري معه بتاريخ 6/4/2006:

"نحن لا نعيش صراع حضارات، لأنّ هذا الصراع يفترض التقابل بين القيم الحضارية لكلّ من الحضارتين، لمعرفة وزن قيم هذه الحضارة وفعاليتها مقابل قيم الحضارة الأخرى، وهذا ليس حاصلاً.

هناك نقاش في بعض المفاهيم بين الحضارة الإسلاميّة والحضارة الغربيّة، ولكن ما نلحظه ونعيشه، هو صدام المصالح وليس صدام الحضارات، أي أنّ المسلمين لا يعيشون الصدام العسكريّ مثلاً ضد الحضارة الغربيّة، لكن الدول الغربية الكبرى تحاول مصادرة العالم الإسلامي، في ثقافته وسياسته وأمنه. أيضاً نقول إنّه ليس هناك صدام بين الحضارات، لأنّ الحضارة الإسلامية لا تتحرّك في عمليّة صدام بالقوّة ضدّ الحضارة الغربية، لكن المشكلة هي في الدول الكبرى التي تحاول مصادرة الواقع الإسلامي بطريق الاحتلال والضغط الاقتصادي والسياسي، مستغلةً اختلال موازين القوى".

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن رحيل العالم العاملي يوسف مروَّة منبر الجمعة: 12 جمادى الأولى 1440 هـ/ 18 كانون الثاني 2019م السيّدة الزّهراء(ع) في ذكرى وفاتها أعاني مع ابني المراهق! فضل الله: نجتاز مرحلة معقّدة وأمور المنطقة تتَّسم بالضبابيّة وفد من المؤسّسة شارك في احتفال دائرة المعارف الإسلامية في قمّ زوجتي تكره العلاقة الجنسيّة! منبر الجمعة: 5 جمادى الأولى 1440هـ/ 11 كانون الثاني 2019م في رحاب ولادة السيّدة زينب(ع) الهند تحرم المسلمين من الجنسيّة كيف أربّي طفلي على حبّ الله؟
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر