اليوم: الثلاثاء18 شعبان 1440هـ الموافق: 23 ابريل 2019

تحريك الجماهير باتّجاه القضايا الكبرى

العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله

نلاحظ أنّ من الممكن جداً، وهذا ما نعايشه في الواقع، أن تنطلق في مرحلة الدّعوة وفي مرحلة البناء، ويتحرك الآخرون من كل الذين لا يوافقون على دعوتك، ويشعرون بالخطر من عملية البناء الجماعي، أو من عملية الحركة الفاعلة في المجتمع، التي تؤدّي إلى التمكين والاستخلاف، ليمنعوك من الدّعوة بالقوّة، وليفرضوا عليك المعركة، وليجمّعوا في داخل الواقع الّذي تتحرّك فيه كلّ العناصر التي تفرض عليك أن تدخل في حركة الصّراع، بحيث تشعر بأنّك مضطرّ لأن تواجه التحديات بما عندك من الطاقات والإمكانات، ريثما تتخفّف من حجم هذا الخطر الذي يريد أن يُطبق عليك فيلغي كلّ وجودك، ولذلك فإننا نشعر بأن المراحل تتداخل. هذا من جهة.

ومن جهة ثانية، فإنّنا قد نلاحظ أنّ المجتمع الإسلامي الذي يملك الرّواسب الروحيّة والخلفيات التاريخية وبعض الالتزامات الشرعيّة والأجواء السياسية، فيما يتحرّك فيه العالم من الصّراع السياسي، التي قد تتداخل فيها المسألة الوطنيّة بالقومية بالإسلامية، باعتبار أن الإنسان، حتى عندما يعيش الانتماء إلى فكر معيّن أو دين معيّن، فإنه لا يستطيع أن يتخلّى عن خصوصياته، بل ربما تساهم هذه الخصوصيّات في انتصار الخطّ العام، وربما لا يستطيع الخطّ العامّ أن يُغفل هذه الخصوصيّات (العشيرة ـ الوطن ـ الظروف الموضوعيّة المحيطة...).

إنّنا نلاحظ أنّ العمل السياسيّ، في الوقت الذي يتحرّك الآخرون سياسياً، والعمل الجهادي، في الوقت الذي يواجهك الآخرون في ساحة الصّراع المسلَّح، قد يمثّل حركة ثقافية تعبوية روحية يمكن أن تختصر لك الكثير من مراحل البناء الفردي والجماعي، وربما يمكن للحركة السياسية والجهادية أن تتحوَّل إلى أسلوبٍ من أساليب الدّعوة، لأنّ القضيّة التي تُطرَح في الواقع الإسلاميّ، هي أنّك عندما تعيش في قاعدتك الإسلاميّة في حالة فراغ سياسي، وتتوفّر كلّ معطيات الصراع في ساحتك، ويتحرَّك الآخرون في الفكر المضادّ سياسياً، أو عندما تنكفئ عن ساحة الجهاد، ويتقدّم الآخرون في ساحة المواجهة للاستعمار التي تلتقي فيها أنت معهم، فإنّ معنى ذلك أنّك تصنع لقاعدتك حالة فراغ، لا تستطيع هذه القاعدة أن تستمرّ فيها، لأنّ مسألة الفراغ ليست من المسائل التي يمكن أن تعيش الواقعيّة في الحياة، فأنت إذا لم تملأ الفراغ، فسيملأه غيرك.

لذلك، فإنّني أتصوّر أنّ المراحل ليست من المسائل الواقعيَّة في الأوضاع الثقافيّة والسياسية والأمنية التي تعيشها الحركة الإسلاميّة، وهذا ما نلاحظه في الواقع الإسلامي الذي نعيشه، فهناك بعض الحركات الإسلاميّة التي قد تكون في خطوطها الحركيّة سائرةً في اتجاه هذه المرحلة، ولكنّنا نلاحظ أن الاستكبار العالمي الذي أصبح يرصد المواقع الجنينيّة للحركات الإسلامية، ليقضي على الجنينة الإسلاميّة في داخل الواقع، شعرت بأنّها مضطرّة بأن تقف في مواجهة هذا التحدّي حتى تحافظ على وجودها.

إنني أتصوّر أنّ علينا أن نخطّط للحركة الإسلاميّة على مستوى واقع الجماهير الإسلاميّة، بحيث نحرّكها في اتجاه القضايا الكبرى التي تعيش حيويّتها وخطورتها وآلامها ومشاكلها، لأنها ليست معزولة عنها، باعتبار أنها تمثّل قضايا المصير في هذا المجال، وفي الوقت نفسه، نحاول أن نوجد هناك قاعدة حركيّة تبني الكوادر أو القيادات الفاعلية والفعاليات المسؤولة، بالمستوى الذي تستطيع أن تثير حركة الجماهير، وهذا ما لاحظناه في حركة الدعوة الإسلاميّة الأولى، حيث إنّ النبيّ محمداً (ص) كان يستهدف في مكة، لا بناء الفرد كما يُخيَّل للناس، بل كان يستهدف إيصال الاستفادة من موقع مكّة السياسي والاقتصادي والثقافي، للانفتاح على كلّ الجزيرة العربية، واختصار المسافات الطويلة التي يحتاجها الداعية أو النبي للوصول إلى الناس...

*من كتاب "خطاب الإسلاميّين والمستقبل".

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن العلاج بالقرآن؟! مسؤوليَّة الإنسان بحجم قدراته كيف نكون الملتزمين بولاية المهديّ (عج)؟! الثَّقافة سبيل المسلمين لمواجهة "الإسلاموفوبيا" ما معنى أن نأمر أهلنا بالصَّلاة؟ فضل الله: لا يجوز أن يتحمَّل الفقراء فاتورة الإصلاحات اللّقاء السّنويّ العامّ للمبلِّغين في مؤسّسة المرجع فضل الله (رض) على القيادات الكفّ عن تغطية الارتكابات وتدارك ما فاتهم من مسؤوليّات هل هناك اغتصاب زوجيّ؟ منهج الإمام زين العابدين (ع) في الدَّعوة ومواجهة الانحراف 7 شعبان 1440هـ/ الموافق 12 نيسان 2019م
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر