اليوم: الجمعة15 جمادى الأولى 1444هـ الموافق: 9 ديسمبر 2022

سرّ الانجذاب إلى عليّ (ع)

محرر موقع بينات

في جوابه عن سؤال كان قد وجّه إليه عن سرّ الانجذاب السحري إلى شخصية الإمام عليّ (ع) عند بعض الناس، وسرّ البغض والنصب عند البعض الآخر له، قال سماحة العلّامة المرجع السيّد محمّد حسين فضل الله (رض):

"أمّا كيف ينجذب النّاس إيجاباً إلى عليّ (ع)، فلأنّك لا تملك أمامَ عليّ إلاَّ أن تنجذب إليه، لأنّك لا تجد في عقله ولا في قلبه ولا في حياته إلاَّ الإسلام والحقّ والعدل، حتّى أُثِرَ عنه أنّه قال: "ما تَرَكَ لي الحقّ صاحبا".

فأنتَ لا تستطيع أن تجد في عليّ (ع) نقطة ضعف ـ بغضّ النظر عن عصمته ـ بل لا تملك إلّا أن تنحنيَ إجلالاً لمواقفه، فإنّه عندما ينظر إلى نعله التي يخصفها بيده، يخاطب ابن عبّاس قائلاً: "وَاللهِ لَهِيَ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ إِمْرَتِكُمْ، إِلَّا أَنْ أُقِيمَ حَقّاً أَوْ أَدْفَعَ بَاطِلاً".

وكان يقول: "لَوْلاَ حُضُورُ الْحَاضِرِ، وَقِيَامُ الْحُجَّةِ بِوُجُودِ النَّاصِرِ، وَمَا أَخَذَ اللهُ عَلَى الْعُلَمَاءِ أَلاَّ يُقَارُّوا عَلَى كِظَّةِ ظَالِمٍ، وَلاَ سَغَبِ مَظْلُومٍ، لأَلْقَيْتُ حَبْلَهَا عَلَى غَارِبِهَا، وَلَسَقَيْتُ آخِرَهَا بِكَأْسٍ أَوَّلِهَا، وَلأَلْفَيْتُمْ دُنْيَاكُمْ هَذِهِ أَزْهَدَ عِنْدِي مِنْ عَفْطَةِ عَنْزٍ".

فكيف لا ننجذب إلى عليّ الّذي كان يقول بشأن كلّ الجدل الذي ثار حول الخلافة، وهو الذي يعتقد، كما نعتقد، أنّه أحقّ بالخلافة، "لَقَدْ عَلِمْتُمْ أَنِّي أَحَقُّ النَّاسِ بِهَا مِنْ غَيْرِي، وَوَاللهِ لأُسْلِمَنَّ مَا سَلِمَتْ أُمُورُ الْمُسْلِمِينَ وَلَمْ يَكُنْ فِيهَا جَوْرٌ إِلَّا عَلَيَّ خَاصَّةً، الْتِمَاساً لأَجْرِ ذَلِكَ وَفَضْلِهِ، وَزُهْداً فِيمَا تَنَافَسْتُمُوهُ مِنْ زُخْرُفِهِ وَزِبْرِجِهِ"؟!

فعندما تسمع عليّاً يقول: "يَا دُنْيَا، إِلَيْكِ عَنِّي، أَبِي تَعَرَّضْتِ، أَمْ إِلَيَّ تَشَوَّقْتِ، لا حَانَ حِيْنُكِ. هَيْهَاتَ! غُرِّي غَيْرِي، لاَ حَاجَةَ لِي فِيكِ، قَدْ طَلَّقْتُكِ ثَلاَثاً"، ألاَ ترى فيه إنساناً خرج من الدّنيا بالمعنى المادّي لها؛ بعقله وقلبه وروحه وحياته، وعند ذلك، كيف لا تحبّه؟!

فأنتَ لا يمكن أن تحبّ عليّاً (ع) وأن تنجذب إليه وأن تدخل في عمق شخصيّته، ما لم تفهمه.

أمّا الذين يبغضونه وينصبون العداوة له، فهم كمن يبغض الزّهور ويحبّ الشّوك، وكمن يبغض العطر ويحبّ النّتانة، وكمن يبغض النّور ويحبّ الظلمة، هؤلاء لا يعيشون معنى الإنسانيّة، لأنَّك لا يمكن أن تكون إنساناً وتبغض عليّاً. لا نقولها من موقع عاطفة، بل من موقع عقلٍ هادئ بارد يحسب حساب الأشياء بكلّ دقّة".

* من كتاب "علي ميزان الحقّ"

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر