اليوم: الاثنين24 رجب 1442هـ الموافق: 8 مارس 2021

الهدوء الرّوحيّ مطلب المتّقين

العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله

[ورد في دعاء "مكارم الأخلاق" للإمام زين العابدين (ع):]

"اللَّهُمَّ صَلِّ على مُحَمَّدٍ وَآلِه، وأَلْبِسْني زينَةَ الْمُتَّقِينَ... في كَظْمِ الْغَيظِ وَإطْفَاءِ النَّائِرَةِ...".

يا ربّ، اجعلني الإنسان الذي يعيش في داخل وجدانه الانفعاليّ الهدوء الروحيّ، والاتّزان النفسيّ، في سيطرته على حركته العمليّة في إدارة العلاقات بين النّاس المتّصلة بخصوصيّاتي أو خصوصيّات الناس الذي يرتبطون بي وبمسؤوليّاتي، لأستطيع إخضاع مشاعري للخطّ الإنسانيّ الذي يتحرّك في خطّ الرّسالات، فأحبس انفعالاتي في ثورة الغيظ الدّاخلي من خلال إساءات الناس إليّ، حتى لا يقودني ذلك إلى الخطأ في الشّعور وفي الحسابات وفي النّتائج في الفورة الدخانيّة الشّعوريّة الملتهبة، وإلى الوقوع في حبائل الشّيطان الإنسيّ أو الجنيّ الذي يستغلّ حالة اللامعقول في الذّات ليلعب لعبته الشّيطانيّة في إضلالي، أو في إثارة المشاكل الصّغيرة والكبيرة في الواقع.

اجعلني أتخفّف من الغيظ الدّاخليّ الذي يتفجّر في النّفس ليتفجّر في النّاس، ولا تجعل شفاء الغيظ هدفاً كبيراً من أهدافي في الحياة، بل اجعل القضيّة الكبرى لديّ في أعمالي وأقوالي، هي موقعي منك في الحصول على مواقع القرب إليك، واجعل اهتماماتي كلّها في آفاق محبّتك ورضوانك، لأجاهد كلّ انفعالاتي لحساب خطّ التّوازن في خطّ رسالتك، فلا أكتفي بكظم الغيظ ليتحوَّل إلى عقدةٍ مكبوتةٍ في النّفس، بل أنطلق في انفتاحي على الخير الذي تحبّه في العفو عن النّاس الذين أساؤوا إليّ وفي الإحسان إليهم، ليزول كلّ شيء من آثار السلبيّات الوجدانيّة والعمليّة.

سأكظم غيظي - يا ربّ - لأنّي أعرف أنَّك تحبّ الكاظمين الغيظ والعافين عن النّاس وتحبّ المحسنين، وقد جاء في الكلمات المأثورة عن أوليائك ما يثير التّفاصيل حول ذلك.

من ذلك، ما رواه ثقة الإسلام الكليني بسنده إلى الإمام عليِّ بن الحسين (ع) - صاحب الدّعاء - قال: «قال رسول الله (ص): من أحبّ السّبل إلى الله عزّ وجلّ جرعتان؛ جرعة غيظ تردّها بحلم، وجرعة مصيبةٍ تردّها بصبر» .

وعنه (ع)، بسندٍ صحيح أنّه قال: «ما أحبّ أنَّ لي بذل نفسي حُمْرَ النّعم، وما تجرّعت جرعةً أحبّ إليّ من جرعة غيظ لا أكافي بها صاحبها» .

وعن أبي عبد الله جعفر الصّادق (ع) قال: «من كظم غيظاً ولو شاء أن يمضيه أمضاه، أملأ الله قلبه يوم القيامة رضاه» .

يا ربّ، اجعلني من الّذين يُطفئون نار الفتنة عندما يشعلها النّاس، وذلك بالقضاء على مشاعر العداوة والبغضاء، وبتأكيد المحبّة والرّحمة والخير في الواقع كلّه.

امنحني الروحيّة المفتوحة على الهدوء النفسي الذي يفكّر باتزانٍ ومحبّة، والأسلوب الذي يتحرّك برفق في تخفيف التوترّ المجنون في المشاعر، وهب لي القدرة على أن أثير الأفكار التي تطفئ نار الحقد بروحيّة الرحمة.

* من كتاب "في رحاب دعاء مكارم الأخلاق".

مواضيع متعلّقة

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر