اليوم: الجمعة28 رمضان 1438هـ الموافق: 23 يونيو 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله رعى حفل إفطار جمعية المبرات الخيرية الذي أقامته في مبرة الإمام علي(ع) في معروب في الجنوب السيد علي فضل الله: هدف الصوم أن يشعر الإنسان بإنسانيته إزاء معاناة الناس السيد علي فضل الله: علينا أن لا نرفع الذين يتعاملون مع مستقبل الوطن بحسابات طائفية ومصالح شخصية السيد علي فضل الله: لن نستطيع أن نبني مجتمعنا إلا بالإنسانيين هيومن رايتس ووتش تناشد لبنان عدم العودة لتطبيق عقوبة الإعدام لوموند بعد جرائم السلاح المتفلت: لبنان ليس بلداً بل غابة هآرتس: السيسي التقى نتنياهو وهرتسوغ سراً في قصره في نيسان/أبريل الماضي نواب ألمان يرفضون لقاء وزير الأمن الإسرائيلي في القدس كونها محتلة المغرب ترسل طائرات محملة بمواد غذائية إلى قطر داعش يدعو أتباعه إلى شن هجمات في كل العالم خلال شهر رمضان الإمارات تطرد صومالياً من مسابقة قرآنية بحجة دعم بلاده لقطر هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي تمنع استيراد أجهزة "بي إن سبورت" وبيعها السياحة الأردنية: 2.6 مليون سائح منذ بداية العام الجاري وفاة 279 في السودان منذ أغسطس/ آب 2016 بسبب الإسهال زعيمة ميانمار: تحقيق الأمم المتحدة بشأن مسلمي الروهينغا سيؤجج التوترات العرقية صحيفة أمريكية: ترامب يمنع المخابرات السرية من الاطلاع على ما يحدث في البيت الأبيض محكمة أميركية اتهمت ترامب بالتمييز العنصري بين البشر بسبب إحدى تغريداته ارتفاع عدد البريطانيين الذين حصلوا على الجنسية الألمانية في 2016 بنما تطبع مع الصين وتقطع علاقتها بتايوان تقرير طبي: امرأة من بين 20 تصاب بعدوى زيكا في الولايات المتحدة دراسة: الجنين يبدأ تمييز الأشكال والوجه وهو في رحم أمه عندما أكتئب لا أصلّي رئيسة بلديّة ضاحية نويكولن تحذِّر من صيام الأطفال! لنحمل رسالة الوحدة والتَّضامن والقواسم المشتركة المبرّات مسيرة زاخرة بالعطاء وسعي دائم للتّنمية الإنسانيّة بلجيكا: للنهوض بمكانة المرأة المسلمة حملة وطنيّة قرآنيّة في مالیزیا فضل الله: ظاهرة خطيرة ناتجة من التّحريض على المسلمين ليلة القدر في مسجد الحسنين(ع) منبر الجمعة: 21 رمضان 1438هـ/ الموافق: 16 حزيران 2017م سريلانكا تدين أعمال العنف ضد الجالية المسلمة جدول صلاة عيد الفطر في المناطق اللّبنانيّة
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
استمرار مخطّط هدم طريق باب المغاربة في المسجد الأق
محرر موقع بينات
١٦/١١/٢٠١١
/
20 ذو الحجة 1432 هـ


خبر...

ذكرت جريدة "اللّواء" اللّبنانيّة، بتاريخ الأربعاء 16 تشرين الثاني نوفمبر، الموافق 20 ذو الحجّة 1432هـ، أنّ مؤسّسة "الأقصى للوقف والتراث"، أطلقت مؤخّراً حملةً إعلاميّةً للتّحذير من مخطّطات الاحتلال الهادفة إلى استكمال هدم طريق باب المغاربة الملاصقة والمؤدّية إلى المسجد الأقصى المبارك.
وقبيل شروع سلطات الاحتلال بهدم طريق باب المغاربة، والّتي كانت قد تضرّرت بفعل الحفريّات الّتي تجريها في منطقة حائط البراق، وبسبب رفض هذه السّلطات قيام إدارة الأوقاف الإسلاميّة في القدس بترميمها، أقامت سلطات الاحتلال جسراً خشبيّاً مؤقّتاً حتّى تتمكّن من الاستمرار في إدخال مجموعات من المستوطنين إلى المسجد الأقصى عبر باب المغاربة الّذي صادرت مفاتيحه منذ احتلال شرقي القدس في يونيو/ حزيران 1967م.
كما يشمل المخطَّط استكمال تهويد ساحة البراق التي حوّلها المحتلّون سابقاً إلى معلمٍ دينيّ لدولتهم، وطمست المعالم الإسلاميّة في البلدة القديمة في القدس، بل تمّ ربط السّاحة الّتي ترتبط برحلة الإسراء والمعراج بالبؤر الاستيطانيّة المحيطة بالبلدة، وخصوصاً في منطقة سلوان الواقعة جنوب السّور المشترك للمسجد الأقصى المبارك وللبلدة القديمة...
ونوّهت "مؤسّسة الأقصى" في بيان لها، بأنّ حملتها الإعلاميّة تهدف إلى التحذير من هذا المخطّط الخطير، كما أنّ حملتها تشمل نشر إعلانٍ ملوَّن في الصّحف العربيّة المحليّة في الداخل الفلسطيني، يتضمّن صور هدم طريق باب المغاربة، ونداءً لإنقاذ المسجد الأقصى المبارك، كما قامت المؤسّسة بتعميم تصميم "البوستر"، داعيةً كل وسيلة إعلام إلى نشر هذا التّصميم كمساهمة منها في نصرة المسجد الأقصى المبارك.

وتعليق...

على الأمَّة الإسلاميَّة بمؤسَّساتها الرّسميّة ومنظّماتها المدنيّة والشعبيّة، إيلاء هذه القضيّة الاهتمام الكافي والمطلوب للتّأثير والضّغط على الاحتلال لوقف مخطّطاته المستمرة لتهويد القدس، وعدم التّقصير في نصرة القدس على كافّة المستويات، لتأكيد هويّة القدس الأصيلة، وتركيزها في الوجدان العربي والإسلامي، وجعلها قضيّةً مركزيّةً لاهتمامات الأمّة، لا قضيّةً ثانويّةً لا تعنينا، لأنّ الاعتداء على المقدّسات هو اعتداء على كلّ الرّسالات..
وكان سماحة المرجع المجدّد السيّد محمد حسين فضل الله(رض) وجّه نداءً إلى المسلمين والعرب يدعوهم فيه إلى تحمّل مسؤوليّاتهم تجاه المسجد الأقصى. وقد جاء فيه:
إنّ انشغال المسلمين بمشاكلهم الدّاخليّة، واستغراقهم في الصّراعات السياسيّة والأمنيّة، شجّع الاحتلال على تصعيد استهدافه للمسجد الأقصى، حيث إنّ الصّهاينة يعملون بكلّ قوّة، وبالتّنسيق مع الإدارة الأمريكيّة، لإسقاط كلّ رمزٍ إسلاميّ يمكن أن يمثّل عنصر استقطاب في الأمّة، ويمكن أن يؤكّد وحدتها، وخصوصاً في القدس الشّريف، والأرض الّتي باركها الله من حول المسجد الأقصى...
يضيف سماحته(رض): إنّ المسؤوليّة تقع على عاتق المسلمين جميعاً والعرب جميعاً، وعلى الأحرار في العالم أن يتحرّكوا للدّفاع عن المسجد الأقصى، وعن الإنسان الفلسطيني، وعن قضايا الأمّة في مواجهة حملات الإرهاب الإسرائيليّة المدعومة من الإدارة الأمريكيّة...
[ نداء في شباط ـ فبراير 2007م].

 

 

 

TEXT GOES HERE

مواضيع اخرى للكاتب

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر