اليوم: الخميس11 رجب 1444هـ الموافق: 2 فبراير 2023

ربع موظَّفي العالم وعمَّاله فقط لديهم عمل ثابت


خبر..

أظهر التّقرير السنويّ لـ "منظمة العمل الدولية" الصّادر يوم أمس الثلاثاء في جنيف، أنّ ربع الموظّفين والعمّال في العالم فقط لديهم عمل ثابت، الأمر الّذي يعزّز انعدام الأمان الوظيفيّ على مستوى العالم.

وشمل التّقرير 180 دولةً تشكّل اليد العاملة فيها 84 في المئة من إجمالي اليد العاملة في العالم. وأظهر أنّ ثلاثة أرباع العمّال والموظّفين لديهم عقود عمل مؤقّتة، أو أنّهم لا يملكون عقوداً أصلاً، أو يؤدّون أعمالاً ضمن العائلة لا تكون مدفوعة الأجر.

وقال المدير العام للمنظّمة غي رايد، إنّ "النّسب تعكس أجواء انعدام الأمان الوظيفيّ الّتي يعيشها العمّال والموظّفون اليوم في أنحاء العالم كافّةً".

وأضاف التّقرير أنّ "أكثر من 60 في المئة منهم ليس لديهم عقود عمل، ومعظمهم يعملون لحسابهم أو يساهمون في عمل عائليّ، في البلدان النّامية"، أمّا "المستخدمون الّذين يتقاضون أجوراً، فإنّ أقلّ من نصفهم (42 في المئة) لديهم عقود لمدّة غير محدّدة".

وثمة فرق كبير في النّسب بين منطقةٍ وأخرى من العالم، ففي الاقتصادات المتطوّرة في بلدان وسط أوروبّا وجنوبها الشّرقي، يحظى ثمانية أشخاص من أصل كلّ عشرة عمّال وموظّفين بعقود عمل، بينما لا تزيد النّسبة في دول جنوب آسيا وأفريقيا (جنوب الصّحراء) على اثنين إلى عشرة في المئة.

وطالبت المنظّمة الدّول "بتشديد التّشريعات التي تحمي المستخدمين، وتحول دون استغلالهم بشكل عشوائيّ وغير عادل".

وذكر التّقرير أنّ "نصف العمّال في العالم كانوا يتقاضون أقلّ من دولارين يوميّاً، وانخفضت النّسبة إلى الرّبع في العام الماضي، لكن في المقابل، وصلت نسبة العمّال الذين يقبلون بأجر يقلّ عن 1.25 دولار يوميّاً إلى 10 في المئة".

وتعليق..

إنّ هذا التّقرير مدعاة للتأمّل والتوقّف عند دلالاته، بغية مراجعة الأوضاع وإعادة تصحيح الأمور بما يضمن تحقيق العدالة والأمان الوظيفيّ، ومراعاة حاجات العمّال على مستوى الاستقرار والشّعور بالأمان، وخصوصاً في ظلّ ما يعانيه النّاس اليوم، وعلى مساحة الكرة الأرضيَّة، من تهميشٍ واستغلالٍ وأوضاعٍ اقتصاديّةٍ واجتماعيّةٍ مزريةٍ، تستوجب إعادة النّظر في كثيرٍ من السياسات والنّظم  الاقتصاديّة والاجتماعيّة الّتي تتحكّم بمصالح النّاس ومصيرهم وحاضرهم ومستقبلهم. إنَّ تحسين ظروف العمل هو ما يحقّق للحياة نموّها وللإنسان طموحاته. من هنا، لا بدّ من التحلّي بالمسؤوليّة لجهة معالجة مكامن الخلل وتصويبها، فالعمل أمانة ينبغي مراعاتها، انطلاقاً من كون المرء مسؤولاً عن إعمار الحياة وتقدّمها، والذي يمرّ عبر توفير العمل وتحسين ظروفه وعدم الاستغلال والجشع وغير ذلك.

وعن الدّعوة إلى العمل، وفي هذا السّياق يقول سماحة المرجع السيّد فضل الله(رض):

"ثم يطرح الشّعار الّذي أراد الله للإنسان أن يحمله كعنوانٍ للمسيرة كلّها، بعيداً عن كلّ أجواء الاستعراض والمباهاة والكلمات المنتفخة غير المسؤولة: {وَقُلِ اعْمَلُواْ}، فقد جعل الله العمل أمانةً في عنق الإنسان، لأنَّه هو الّذي يؤكّد صدق الإيمان وجدّيّته، وهو الّذي يحقّق للحياة نموّها ومصداقيّتها وتقدّمها، وهو الّذي يجعلها تتحرّك في اتجاه التّغيير، {فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ}، بسبب ما يطَّلع عليه من خفايا عباده وظواهرهم {وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ}، من خلال ما يتابعون به المسيرة من رعايةٍ وعنايةٍ وتقييم".[تفسير من وحي القرآن، ج 11، ص 203].

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ضعف العلاقات بين المهاجرين ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة شهرُ رجبَ شهرُ الرَّحمةِ وذكرِ الله لمقاربةٍ لبنانيَّةٍ وحوارٍ داخليٍّ قبل انتظار مساعدة الآخرين السَّبت أوَّل شهر رجب 1442هـ مناقشة رسالة ماجستير حول ديوان شعريّ للمرجع فضل الله (رض) الحجاب واجبٌ وليس تقليدًا اجتماعيًّا في عصر الإعلام والتّأثير.. مسؤوليَّة تقصّي الحقيقة قصّة النبيّ يونس (ع) المليئة بالعبر المرض بلاءٌ وعذاب أم خيرٌ وثواب؟! فضل الله في درس التفسير الأسبوعي
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر