اليوم: الخميس25 ذو القعدة 1438هـ الموافق: 17 اغسطس 2017
Languages عربي
مقتل ضابط صهيوني وجرح آخر في تحطم مروحية جنوب فلسطين المحتلة‎ غزة: وزارة الإعلام تنظم وقفة تضامنية مع شبكة الجزيرة هيومن رايتس ووتش: إسرائيل ألغت إقامة 14595 فلسطينياً من القدس بحرية الاحتلال تستهدف مراكب الصيادين في بحر غزة قوات الاحتلال تعتقل 11 فلسطينياً من الضفة الغربية جرافات الاحتلال تهدم منزلاً في قرية جبل المكبر في القدس 66 اعتداءً إسرائيلياً على الصحفيين خلال الشهر الماضي حماس: اتفقنا مع إيران على فتح صفحة جديدة في العلاقات الثنائية الصحة العالمية: ارتفاع الوفيات جراء وباء الكوليرا في اليمن إلى 1940 الخرطوم: 5 ملايين مهاجر سوداني حول العالم و51 ألفاً عادوا من السعودية المؤسسة الأهلية للإدلاء بالسعودية: وصول 310145 حاجاً إلى المدينة المنورة حرس السواحل الليبي ينقذ 155 مهاجراً قبالة طرابلس محكمة نيجيرية تأمر بمصادرة منزل فاخر لوزير البترول السابق أليسون ماديوك بوكوحرام تقتل 31 صياداً في نيجيريا لاتفيا تعلن استعدادها لفرض حظر على ارتداء النقاب في الأماكن العامة تفجير يستهدف مسجداً شمال الولايات المتحدة اعتقال سائحين صينيين في ألمانيا لأداء تحية النازي فريق مكون من 14 شخصاً يتحكمون بالإنترنت في العالم صادرات ألمانيا تسجل أكبر انخفاض في عامين خلال شهر يونيو/حزيران القبض على 15رجل إطفاء لإشعالهم الحرائق وإطفائها على نفقة الدولة في إيطاليا وزير الزراعة الألماني: عمل إجرامي وراء تلوث البيض دراسة: الجين المسبب للألزهايمر يلعب دوراً في مستويات الذكاء أدمغة بشرية مصغرة من خلايا الجلد البشري تساعد في وقف تلف المخ بسبب الألزهايمر طبيب يحذر: إزالة شعر الأنف يصيب الأغشية المخاطية ويعزز الإصابة بالأمراض استشاري قلب: روماتيزم القلب أبرز مرض يصيب الأطفال في سن صغيرة عندما أكتئب لا أصلّي فضل الله: المغترب اللّبنانيّ يدفع ثمناً باهظاً الأربعاء 23 آب 2017 أوَّل أيّام شهر ذي الحجّة المرجع ناصر مكارم الشيرازي: الأعداء يسعون لبثّ الشّبهات حول القرآن هل أتبنّاها؟! متحف ولاية "مسيسيبي" یستضیف معرضاً لتعایش الدِّیانات الیونان توظّف مدرّسین لتعلیم المسلمین منبر الجمعة: 19 ذو القعدة 1438هـ/ الموافق: 11 آب 2017م مبدأ الحريَّة في الإسلام وحقّ الاختيار حكومة ميانمار متَّهمة بمعاقبة المسلمين والتّحريض ضدّهم الحقد الأسود.. مجزرة بحقّ المسلمين الشّيعة في أفغانستان
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
خطوة جديدة لتحويل الخنازير إلى بنك للأعضاء البشريّة
عنوان الخبر :
خطوة جديدة لتحويل الخنازير إلى بنك للأعضاء البشريّة
التاريخ:
١٢/٨/٢٠١٧
/
20 ذي القعدة 1438هـ

خبر..

قال باحثون أمريكيّون، إنهم تمكّنوا من الانتهاء من أكبر عمليّة تعديل وراثيّ لعدد من الحيوانات التي أصبحت جاهزة لمواجهة العجز في الأعضاء الصالحة للزراعة في جسم الإنسان.

ونجح العلماء في الولايات المتحدة من علاج 37 خنزيراً كانت تعاني من بعض الفيروسات الموجودة في حامضها النووي، ما يفسح الطريق أمام زراعة أعضائها في الجسم البشريّ.

لكنّ الفريق البحثي المسؤول عن هذا المشروع في شركة إيغينيسيس، اعترف بأنّ ضمان عدم رفض الجسم لأعضاء الخنازير التي تزرع بداخله، لا يزال يمثّل تحدّياً هائلاً أمام عملهم في الوقت الراهن.

وكشفت الاختبارات عن وجود فيروس الالتهاب الدّماغي الوبائي في الشّيفرة الوراثيّة للخنازير.

وأظهرت تجارب على الخنازير والبشر، أنّ هذا الفيروس وغيره من الفيروسات، من الممكن أن تنتقل إلى البشر حال زرع أعضاء الخنازير في الجسم البشريّ.

كما استخدموا تقنيّة الاستنساخ، التي استخدمت من قبل في حالة النّعجة دولّلي، لوضع الموادّ الوراثية من هذه الخلايا في بويضات الخنزير لتخليق مضغة.

وحال نجاح زراعة أعضاء خارجيّة في الجسم البشريّ من كائنات حيّة أخرى، سوف تختفي المعوّقات الحاليّة التي تواجه إجراء عمليّات زرع أعضاء، ويحتاج حوالى مئة ألف شخص لزراعة أعضاء في الولايات المتحدة، ويصل هذا العدد في بريطانيا إلى 6500 شخصاً.

وقال دارين غريفين، أستاذ علوم الوراثة في جامعة كنت، إنّ هذا البحث "يمثل خطوة مهمّة نحو إمكانية تنفيذ زراعة أعضاء خارجيّة في جسم الإنسان من كائنات أخرى وتحويلها إلى حقيقة".

وتعليق..

بطبيعة الحال، فإنَّ العلم يتطوّر وينذر بتجارب ناجحة وواعدة، لجهة معالجة من هم بحاجة لزراعة الأعضاء، ويعانون مشاكل صحية في هذا المضمار، ولا مشكلة شرعية وإنسانية في الموضوع، فبالنسبة إلى زرع قلب الخنـزير وأجزاء أخرى منه في جسم الإنسان، فقد أجاز سماحة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله(رض) ذلك بقوله: "نعم، يجوز ذلك، وإذا صار عضو الخنـزير عضواً من أعضاء الإنسان، صار حكمه حكم أيّ عضو من أعضائه الأصليّة".[فكر وثقافة، المسائل الفقهيّة، العدد 121].

تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.
أدمنَّا التّجزئة.. والوحدة شعار ومجاملة
كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر