اليوم: الثلاثاء4 رمضان 1438هـ الموافق: 30 مايو 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله في حديث لجريدة الأنباء الكويتية: البلد سيظل رهين مراوحة متواصلة فلا انهيار شامل ولا استقرار دائم السيد علي فضل الله: عندما تتقدم مصلحة الطائفة على مصلحة الوطن يسرح الفاسدون والمعتدون على حقوق الناس من دون أي محاسبة قانونية وزارة التربية والتعليم الفلسطينية: فرض المناهج الإسرائيلية في القدس إعلان حرب فلسطين تمنع تسجيل حالات الطلاق خلال شهر رمضان الديلي تلغراف: زعيم حزب العمال البريطاني زار مقبرة دفن فيها فلسطيني الحكومة الصهيونية تعلن عن مشروع بناء تلفريك نحو حائط البراق في القدس الإدارة المدنية الصهيونية صادقت على بناء مستوطنة جديدة جنوب نابلس الشرطة الإسرائيلية تحقق مع وزير الداخلية وزوجته بتهمة الفساد المالي النرويج تطالب بإعادة أموال تبرعت بها للسلطة الفلسطينية الأمم المتحدة: أكثر من مليون يمنية مهددات بالإصابة بوباء الكوليرا مجلس وحدة المسلمين في باكستان يستنكر اعتداءات آل خليفة على الشعب البحريني المسلمون الجزائريون يصومون الساعات الأطول برمضان عن مسلمي الدول الأخرى العراق يطرح مناقصة لشراء 50 ألف طن من الحنطة دول الخليج تتصدر عالمياً التعرض للجرائم الإلكترونية وزارة الصحة الهندية رصدت ثلاث حالات إصابة بفيروس زيكا اعتقال قاتل شخصين دافعا عن فتاتين مسلمتين في الولايات المتحدة تقارير إعلامية: الحوادث المناهضة للمسلمين زادت أكثر من 50 في المئة في الولايات المتحدة من 2015 إلى 2016 أميركا تدرس حظر الحواسيب المحمولة في مقصورة الركاب على كافة رحلات الطيران الأمم المتحدة قلقة من تصاعد أعمال العنف الديني في أفريقيا الوسطى أستاذ قلب: الأدوية الجديدة لخفض الكولسترول تقلل الجلطات القلبية والدماغية ناسا تطلق مركبة فضائية في الـ 2018 لبلوغ سطح الشمس تشيلي تبدأ بناء أكبر تلسكوب في العالم عندما أكتئب لا أصلّي تيلرسون يرفض استضافة حفل بمناسبة شهر رمضان المبارك فضل الله دان الاعتداء على قافلة الأقباط في المنيا فضل الله: لمواجهة الفساد وتعزيز الوحدة الوطنيّة جدل في ألمانيا حول صيام تلاميذ المدارس منبر الجمعة: 30 شعبان 1438هـ/ الموافق: 26 أيّار 2017م شهر رمضان.. ساحة الرّحمة الإلهيّة توقعات مستقبل الديانات حتى العام 2050 فضل الله: تصعيد الحكومة يدفع البحرين نحو المجهول فضل الله: للشّباب اللّبنانيّ دوره في مواجهة المأزق الوطنيّ الراهن ندوة "تعلیم القرآن وثقافة السَّلام" في السّنغال
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
إستفتاءات /
الصلاة / أحكام المساجد
[رجوع]

س: هل صلاة المرأة في بيتها أفضل في رأيكم من تزاحم المساجد هذه الأيام بالنساء ، وما هي أفضل طريقة للتوعية من الوقوع في المحظور ؟ :
ج: صلاة المرأة في بيتها أفضل من الصلاة في المسجد بلحاظ جانب الستر ، فإذا توفر للمرأة الستر المطلوب شرعاً في المسجد وحصولها على التوعية الدينية والتنمية الروحية كان الحضور في المسجد أفضل ولا بد من التوعية في آداب حضورها في المسجد بالطريقة التي لا تؤثّر فيها على الاستفادة من أجواء المسجد من قبل الرجال والنساء، والله الموفق.

14/05/2002

س: ما رأي سماحتكم في الذين يصلّون في بيوتهم القريبة من المسجد ويسمعون الآذان ؟ :
ج: جاء في الحديث "لا صلاة لجار المسجد إلا في المسجد" الذي يدل على أن ما يحصل عليه من الثواب في صلاته بالبيت يساوي عدم الصلاة.

14/05/2002

س: هل يجوز لغير المسلم أن يدخل بيتاً من بيوت الله، أو يلمس القرآن ، أو يقرأه؟ :
ج: يجوز لغير المسلم دخول المساجد خاصة مع وجود الحاجة لذلك، ولا يجوز ان يلمس كلمات القرآن الكريم لعدم الطهارة اما حمله وقراءته فذلك جائز اي تمكينه منه خاصة مع رجاء انتفاعه به.

08/09/2005

س: إذا كان المرء جاراً للمسجد وأدى الصلاة في منزله. فهل هذه الصلاة مقبولة؟ :
ج: الصلاة صحيحة ولكن يكره لجار المسجد الصلاة في بيته وترك الصلاة في المسجد مع عدم العذر المانع.

05/10/2005

س: أنا جار لمسجد و يقوم المسؤول عن المسجد بقراءة الأدعية بواسطة السماعة الخارجية بصوت مرتفع، و في بعض الأحيان ينزعج الجيران من هذا الأمر .فهل يجوز الأعتراض على هذا القاريء؟ :
ج: على القيمين على المساجد مراعاة الجيران في مثل هذه الحالات وعدم إطالة الوقت في إستعمال المكبرات الخارجية، وينبغي الإعتراض على القارىء لأن عمله محرم إذا أدى إلى إزعاج الجيران.

22/12/2005

س: جواباً على سؤال يتعبق يحلية بناء المسجد من قبل عمال غير مسلمين يتبعون الديانة المجوسية ، أجبتم بأنه يجوز لك ذلك على أن يتجنبوا تنجيس المسجد. أتساءل هنا كيف يتم تجنب تنجيس المسجد وخاصة أنهم البناؤون من البداية حتى النهاية ؟ :
ج: المسجد هو الموضع الذي وُقف مسجداً فحتى أثناء بنائه يعتبر مسجداً مع حصول الوقف قبل ذلك وتجنب التنجيس يكون بعدم تعريضه للنجاسات الخبيثة من الدم والبول وغير ذلك من النجاسات، أما العامل المجوسي بحد ذاته فهو لا ينجس لأنه برأينا الفقهي كل إنسان طاهر ذاتاً.

24/08/2006

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر