اليوم: السبت28 ربيع الاول 1439هـ الموافق: 16 ديسمبر 2017
Languages عربي
  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
العلامة السيد علي فضل الله رعى حفل افتتاح الموسم الثقافي لاتحاد مجالس أصدقاء المبرات في قرية الساحة التراثية بعنوان "حب الوطن من الإيمان" السيد علي فضل الله: حب الوطن لا يقتصر على الدفاع عنه فقط بل يتمثل باحترام قوانينه وأنظمته والمحافظة على منشآته نتنياهو: نأمل بانضمام إسرائيل إلى الاتحاد الأفريقي بصفة مراقب الجهاد الإسلامي: استضافة قناة الجزيرة لإسرائيلي عار كبير وتطبيع مع الاحتلال الاحتلال الإسرائيلي يعتقل أحد حراس المسجد الأقصى الجهاد: فلسطين بحدودها التاريخية حق لشعبنا لا يقبل الانتقاص أو التجزئة الاحتلال يحكم بالسجن 4 مؤبدات و60 عاماً على 3 أسرى هيئة الأسرى: ارتفاع عدد الحالات المرضية الصعبة داخل سجون الاحتلال ليبرمان أعلن عن منع الدبلوماسيين السويسريين دخول غزة احتفالية في الجامعة العربية بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني BBC: مبارك قبل توطين فلسطينيين في مصر قبل أكثر من ثلاثة عقود مفتي مصر يطالب علماء المسلمين بإعلان فريضة الجهاد الفكري ضد الإرهابيين داعش يتبنى تفجير مبنى وزارة المالية في اليمن الصليب الأحمر يعلن شراء وقود لتوفير مياه نظيفة في اليمن مدريد تعتقل ابنة إمام مسجد بتهمة التحريض ضد المسلمين الشيعة على السوشيال ميديا. مقتل 4 مهاجرين خلال مطاردة مع الشرطة اليونانية خبير أمريكي: واشنطن في مدى صواريخ كوريا الشمالية لأول مرة دراسة: القرفة تنشط جهاز الحرق وأفضل من الدايت دراسة: السكري والبدانة وراء 800 ألف حالة سرطان في جميع أنحاء العالم أقاربي وجيراني يسيئون إليّ.. كيف أتصرّف؟َ منبر الجمعة: 27 ربيع الأوّل 1439هـ/ الموافق: 15 كانون الأوّل 2017م مطالبة باستخدام التّعالیم الإسلامیّة في الاقتصاد الحديث السيّد جعفر فضل الله: القضيّة الفلسطينيّة تختصر تاريخنا ومستقبلنا التّراث الإسلاميّ في مكتبة فرنسية الثّلاثاء أوّل أيّام شهر ربيع الثاني 1439 مسؤوليّة الاهتمام بالشّأن العام مقتل نحو 7 آلاف روهينغي في الشّهر الأوّل لهجمات جيش ميانمار كيف أقنع صديقتي الملحدة بوجود الله؟! "قُمّ" تحتضن ملتقی الأدیان والحوزات فضل الله: للاستفادة من دور العشائر في إطفاء الفتنة ورفد القضايا الكبرى
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
إستفتاءات /
البعث والمعاد
[رجوع]

س: ما هي مواصفات كل من الجنة والنار؟ :
ج: القرآن الكريم حافل بوصف الجنة ونعيمها والنار وعذابها، فالجنة هي الراحة والنعيم الأبدي المتنوع في المأكل والمشرب والمسكن والزواج، والنار هي العذاب الدائم في سوء المأكل والمشرب وشوي الأجساد.

27/02/2017

س: هل صحيح أن العقل البشري يوم القيامة وفي الجنة يتعطل؟ فهذا المكتشف وذاك المخترع الذي أبدع  في الحياة الدنيا سيضع عقله في الثلاجة لأنه لا يحتاجه في الحياة الآخرة؟ أساسا الحاجه أم الاختراع كما يقولون، وعليه لا اختراع آنذاك لأننا لا نحتاج إلى شئ :
ج: ليس الأمر أن العقل يتعطل، بل إن الحياة تصل إلى مبتغاها من النعيم الأبدي والسعادة الكاملة ولا احتياج للإكتشاف وغيره بل إن في الجنة ما تشتهي الأنفس وتلذ الأعين، واليوم عمل ولا حساب وغداً حساب ولا عمل، وربما يكون للعقل دور يختلف عن دور اكتشاف الحقيقة المجهولة لديه في الدنيا، فقد تنفتح له آفاق للأجواء الجديدة التي قد يحتاج الإنسان فيها إلى التحرك في آفاقها من خلال الحقائق التي يريد الله أن يرتفع إلى مستواها في الفكر والتحليل.

27/02/2017

س: ما هي فلسفة تعذيب الجسد في الاخرة، والا ينافي ذلك العدل الاهي؟ :
ج: لا ينافي ذلك العدل الإلهي بعد إقامة الحجة التامة، ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها ولا يظلم الناس شيئاً ولا يجازي الا بالاستحقاق الذي يصدق على تعمد المخالفة بعد البيان التام، مع فتح باب التوبة في الحياة.

27/02/2017

س: ماذابعد الجنة والنار ، هل هو الفناء ام الابدية والخلود وان كان البقاء خيار صحيح فان كنت عاصيا هل هو عدل ان اعذب للابد على مافعلته في ستين عاما مثلا ؟ :
ج: هناك الخلود في النعيم أو العذاب، وعقاب الذنب لا يقاس بالحجم الزمني له فإننا نرى في قوانين الناس في الدنيا عقوبة السجن المؤبد على جريمة لحظة معينة، بل العقوبة على قدر الحجم المعنوي للذنب، والكفر بالله العظيم خالق الكون والإنسان يمثل المعصية الكبرى التي تستحق الخلود في العذاب ما شاء الله، أما ذنوب المؤمن فليس عقابها العذاب المؤبد، ثم إن الله عز وجل قد بيّن لعباده عقاب الذنوب:"وما كنا معذبين حتى نبعث رسولاً"، ولا قبح وظلم بعد البيان.

27/02/2017

كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر