اليوم: الجمعة6 ربيع الاول 1439هـ الموافق: 24 نوفمبر 2017
Languages عربي
العلامة السيد علي فضل الله استقبل السفير البريطاني في لبنان وبحث معه آخر التطورات في لبنان والمنطقة السيد علي فضل الله: نؤيد كل سعي مخلص لاستقرار لبنان وتعزيز مناعة الوطن السيد علي فضل الله: نخشى تأثر السلم الأهلي في المرحلة القادمة من انعكاسات الصراع الإقليمي الحاد حماس: رفض أميركا تجديد ترخيص مكتب المنظمة انحياز سافر لإسرائيل الجيش الإسرائيلي أعلن عن اعتقال 21 فلسطينياً في الضفة الغربية رويترز: وزير إسرائيلي يكشف عن اتصالات سرية بالسعودية فايننشال تايمز: كبار المستثمرين في العالم يوقفون استثماراتهم في السعودية إنشاء أول بلدية نسائية لخدمة المجتمع النسائي في المدينة المنورة المحكمة الاتحادية في العراق تقضي بعدم دستورية استفتاء إقليم كردستان محافظ كركوك: اليونيسيف ستتولى تأهيل وإعمار مشاريع في قضاء الحويجة فقدان 3000 حاوية نفايات تبرعت بها بلدية طهران لبلدية كربلاء وزير الداخلية الفرنسي: سنمنع المسلمين من الصلاة في الشوارع تكريم كلب عسكري في بريطانيا ومنحه ميدالية تقديراً لجهوده الأناضول: إلقاء القبض على رئيس برلمان إندونيسيا بتهمة فساد مجهولون يرسمون صليباً على مسجد في السويد وول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصين جرائم الإنترنت تكبد دول العالم 550 مليار دولار سنوياً 14 قتيلاً و35 جريحاً بحادث سير في كولومبيا بيع أكبر ألماسة في العالم في مزاد بسعر 34 مليون دولار إندبندنت: طبيبان يحسمان وفاة رضيع بجرعة ماريجوانا بعد عامين من الجدل شركة تطور مظلة ذكية تتنبأ بحالة الطقس بريطاني يدفع 100ألف يورو ليحول وجهه إلى وجه كلب حملة مجانيّة لمرضى الضّغط في جمعيّة التآخي للرّعاية الاجتماعية الصحية لماذا على المرأة أن تلتزم بالحجاب؟ اليونان: "أحكام الشَّريعة الإسلاميّة" في خطر بعد كل المعاصي.. كيف أنفتح على الله؟ من دروس الرَّسول(ص): ليس أحدٌ فوقَ النَّقد منبر الجمعة: 28 صفر 1439هـ/ الموافق: 17 تشرين الثّاني 2017م لقطع الطّريق على كلّ السّاعين للفتنة في الواقع الإسلاميّ الأحد القادم أوّل أيّام شهر ربيع الأوَّل 1439هـ حائرٌ بين أهلي وزوجتي! فضل الله: المشكلة ليست في تدخّلات الآخرين بل في كوننا أرضاً رخوة أولادي يمنعون زواجي!
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
إستفتاءات /
أحكام الأموات / أحكام الدفن
[رجوع]

س: هل يجوز نبش القبر لدفن ميتٍ آخر فيه؟ :
ج: لا يجوز ذلك ما دامت رفات الميت موجودةً. نعم، يمكن دفن ميت فوق رصائف لحد ميت آخر دون نبش قبره.

28/03/2014

س: هل يجب تنفيذ وصية الميت بالنسبة إلى مكان الدفن؟ :
ج: نعم، لا بد من تنفيذها مع الإمكان.

28/03/2014

س: ما حكم من دُفن على غير الطريقة الإسلامية مع عدم إمكان استخراجه؟ :
ج: مع عدم إمكان استخراج الجثة والقيام بما يلزم، لا يجب على المؤمنين شيء. نعم، يمكنهم في هذه الحالة الصلاة عليه، وذلك بالوقوف على قبره متجهين إلى القبلة وإقامة صلاة الميت عليه.

28/03/2014

س: ما حكم العظام التي تكشف في المقابر الجماعية؟ :
ج: لا بدَّ من مراعاة الأحكام من الغسل والتكفين والصلاة عليهم ودفنهم.

28/03/2014

س: ما الفرق بين الدفن في النجف الأشرف والدفن في المقابر العادية؟ :
ج: لقد ورد استحباب الدفن في مقبرة وادي السلام دون غيرها من المقابر العادية.

28/03/2014

س: ما رأي سماحتكم في صبِّ الماء على القبور عند الزيارة؟ :
ج: لقد ورد استحباب صب الماء على القبر بعد الدفن ومواراة الجثة، بل في كل مرة يزار فيها الميت.

28/03/2014

س: ما حكم سكب الماء على القبور؟ وهل هناك وقت محدد لذلك؟ :
ج: ورد استحبابه عند تسوية قبر الميت أو في كل وقت، فعن الصادق (ع): «الرش بالماء على القبر حسن»، يعني في كل وقت، وعنه (ع) في رش الماء على القبر قال: «يتجافى عنه العذاب ما دام الندى في التراب»، وعن الإمام علي (ع): «إن الرش على القبور كان على عهد النبي (ص)».

28/03/2014

س: إذا كان الرسول (ص) قد نهى عن بناء القبور أو ارتفاعها، حيث قال: (خير القبور الدوارس)، فكيف نفسر أبنية قبور أئمة أهل البيت (ع)؟ :
ج: هناك فرق بين المقامات التي تشاد فيها الأضرحة ويكون القبر ضمن ذلك، وبين القبر نفسه، فلقد كانت القبور دوارس، ولكن الموجود هو بناء فوق القبور تعظيماً للأئمة (ع) من خلال المحبين لهم، ولا منافاة بين الأمرين، تماماً كما لو دفن أحدهم عزيزاً عليه في لحد خاص، وكان موافقاً تماماً لكل ما ورد عن الرسول (ص)، ثم أقام حوله بناءً كغرفة، وصار القبر ضمن الغرفة، فلا يقال عندئذٍ: إن القبر صار بناءً، والله العالم.

28/03/2014

س: اذا يستحبُّ أن يعمل عند الدفن للتخفيف عن الميت؟ :
ج: لقد ورد استحباب التصدق عنه حين الدفن، وقراءة القرآن الكريم على قبره، وأداء صلاة الوحشة ليلة نزوله في قبره، وأهم من ذلك كله، أن يُعمل لاحقاً على تنفيذ وصيته، وبخاصة ما فيها من حقوق مالية لله تعالى أو للناس، فإنها أهم سبب للتخفيف عن المتوفى، وكلَّما عجَّلنا بالتنفيذ، أسرعت إليه الرحمة الإلهية.

28/03/2014

كتاب معلم الشيعة الشيخ المفيد"
مسؤوليّتنا في غياب المهديّ والتّعاطي مع الزّمن
الدّين عقيدة وشريعة وأخلاق
زيارة عاشوراء في الميزان

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر