اليوم: الجمعة2 شعبان 1438هـ الموافق: 28 ابريل 2017
Languages عربي
هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية وزارة البناء الصهيونية ستتعاقد مع 6000 عامل بناء صينيين لتغطية النقص دار الإفتاء المصرية للسلفيين: الاحتفال بالإسراء والمعراج مشروع ولا كراهة فيه ولا ابتداع مفتي مصر: رسالات الأنبياء جميعهم جاءت من مشكاة واحدة لتدعو إلى توحيد الله عز وجل مفتي مصر: رسالات الأنبياء جميعهم جاءت من مشكاة واحدة لتدعو إلى توحيد الله عز وجل بابا الفاتيكان يشبه مراكز احتجاز اللاجئين بـمعسكرات الاعتقال النازية عندما أكتئب لا أصلّي مشروع قانون لتجنيس مليون مواطن مسلم في إيطاليا فضل الله: سنتجاوز الظّروف الصَّعبة بوعي اللّبنانيّين وتكاتفهم تغريم عمدة مدينة فرنسيّة لاتهامه بالتّحريض على الأطفال المسلمين فضل الله: ندعو الغرب إلى إعادة النَّظر في فهمه للحجاب فضل الله: الوحدة الدَّاخليَّة هي السّلاح الأمثل لإفشال مخطَّطات العدوّ تشاد: ملتقى حول تطوير مناهج تدريس التّربية الإسلاميّة جنون الاحتلال يمنع الأسرى من الصلاة ويصادر المصاحف الخميس 27 نيسان/2017 أول أيام شهر شعبان الإمام الكاظم(ع): صاحب الشّخصيّة الرّساليّة والمواقف الصَّلبة منبر الجمعة: 24 رجب 1438هـ/ الموافق: 21 نيسان 2017م
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
عندما أكتئب لا أصلّي
التاريخ:
٦/٩/٢٠١٧
/
9 جمادى الأولى 1438هـ

استشارة..

أعاني من الاكتئاب، ويصل بي الأمر إلى أن أترك الصَّلاة وأنا في هذه الحالة، ولا أبالي بنتيجة ما يصيبني، ثمّ أشعر بالنَّدم على ذلك، ولكنّي أعود إلى فعل الأمر ذاته في كلّ مرّة تصيبني هذه الحالة. فبماذا تنصحونني؟!

وجواب..

 الاكتئاب قد يصيب كثيراً من النّاس لظروف وأسباب معيّنة، ولا مانع من عرض الموضوع على الطّبيب ومعالجة هذا المرض، وصولاً إلى الشّفاء منه، كما ولا ينبغي ترك الصّلاة في أيّ حال من الأحوال، بل على العكس تماماً، فإنّها كما ورد في الحديث "معراج روح المؤمن"، تهدّئ من التوتّر النّفسيّ، وتُشعِر الإنسان بمزيد من السّكينة والطّمأنينة.

من هنا، فإنها دواء روحيّ ونفسيّ فعّال، على الإنسان أن يتمسّك بها في حالة المرض أو في أية حالات أخرى.

وعليك رغم اكتئابك عدم الاستسلام للإحباط مطلقاً، والحرص على أداء الصّلوات في أوقاتها، وقراءة الأدعية والقرآن، فإنها تساعدك أكثر على الهدوء، وتقوّي من مناعتك النفسيّة، كما وعليك إشغال نفسك بمواضيع تنسيك اكتئابك، عبر تعزيز علاقاتك الاجتماعيّة، ومرافقة الأصدقاء الصّالحين واستشارتهم دوماً، والابتعاد عن الانعزال والتفكير في أمور سوداوية، بل التّفكير في الأمل الكبير في الحياة، من خلال الإيمان بالله ورحمته ولطفه بعباده.. والله تعالى يقول: {ألا بذكر الله تطمئنُّ القلوب} {ولذكرُ الله أكبر}.

***

نوع الاستشارة: نفسيّة.

تاريخها: 6 شباط 2017م.      

المجيب عنها: قسم الاستشارات في موقع بيّنات.


تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر