اليوم: السبت28 جمادى الأولى 1438هـ الموافق: 25 فبراير 2017
Languages عربي
في الذكرى 29 لمجزرة الحرم الإبراهيمي: غاز مسيل للدموع وقنابل صوتية ومواجهات في الخليل منظمة الصحة العالمية: 80 في المئة من حالات الاكتئاب تقع في بلدان العالم الفقيرة استشهاد ثلاثة فلسطينيين اختناقاً داخل نفق قرب بين غزة ومصر حقوقيون: اعتقال الاحتلال للأطفال يهدف إلى كسر روحهم الوطنية مسؤول إيراني: راداراتنا تستشعر أنفاس طياري الكيان الصهيوني كولومبيا ترحل إسرائيلياً هدد بتفجير قنبلة هيئة الإحصاء السعودية: نصف مليون مواطن متزوج بأكثر من سيدة الصحة العالمية: النزاع في اليمن تسبب بمقتل أكثر من 7600 شخص 40 أسرة مسيحية فرت من مدينة العريش المصرية إثر تهديدات من مسلحين التايمز: تدفق اللاجئين يجبر السويد على إعادة التفكير في أولوياتها تركيا تعفي الأجانب والمغتربين من ضريبة القيمة المضافة على العقارات حريق متعمد بمسجد في فلوريدا الصين تقدم مساعدات إنسانية إلى أوغندا لمساعدتها فى التخفيف من مشكلة الجوع الشرطة الإيطالية: التحقيق مع أطباء وممرضات بمستشفى لتهربهم من العمل خطأ برمجي يؤدي إلى تسرب بيانات ملايين المستخدمين للإنترنت وكالة ناسا تطلق حملة لاختيار أسماء 7 كواكب جديدة تم اكتشافها دراسة عملية: الإقامة بالقرب من المناطق الصناعية تسبب السكري والسرطان دراسة: النوم لفترات طويلة يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالخرف عندما أكتئب لا أصلّي والدي يمنعني من سماع المحاضرات الدينيّة بلجيكا ترفض مشروعاً يحظّر ذبح الأضاحي دون تخدير منبر الجمعة: 28 جمادى الأولى 1438هـ/ الموافق: 25 شباط 2017م ظلم النَّفس أقبح الظّلم المسلمات في نيجيريا يرفضن المساواة في الإرث مع الرّجال "ندوة التطرّف والإسلاموفوبیا" في ألمانیا استشارة هاتفیّة للأسر المسلمة في أمریکا فضل الله: مسؤوليّة الشَّباب هي النّزول إلى الأرض طهران تستضيف الحوار الدّيني بين الإسلام والكنيسة الأرثوذكسية اليونانية أُدمِن الكذب والعادة السريّة؟!
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
السفيرة الأمميّة سيغريد كاغ تجول على مؤسّسات المبرّات
التاريخ:
٨/٢/٢٠١٧
/
11 جمادى الأولى 1438هـ
باقي الصور من هنا

زارت المنسّقة الخاصّة للأمين العام للأمم المتحدة في لبنان، السيّدة سيغريد كاغ، مؤسسات جمعية المبرّات الخيرية في بيروت، بهدف التعرّف إلى خدماتها على الصّعيدين التربوي والتعليمي، ورعاية الأيتام وذوي الاحتياجات الخاصّة.

المحطة الأولى في الزيارة كانت ثانويّة الكوثر، حيث كان في استقبالها مديرة الثانويّة رنا اسماعيل، والطاقم الإداري والتعليمي، بحضور وفد من الإدارة العامّة لجمعية المبرّات.

تخلّل هذه المحطّة جولة على صفوف متعدّدة في الثانوية، وعلى غرف علاج الحسّي - حركي، وعلاج النطق، والتربية المختصّة. وبعد الاستماع إلى أنشودة ترحيبية من تلامذة الثّانوية، جالت السيدة كاغ على معرض طلابي تناول أنشطة مشتركة مع مدارس لبنانيّة، وكذلك شاهدت فيلماً وثائقياً من إعداد طلاب الثانوية حول التنشئة على الحوار وقبول التنوّع.

وقد أبدت السيّدة كاغ إعجابها بالمبرّات، قائلة: "أنا معجبة جداً بمنهجيّة ونوعيّة التعليم المتّبعة، والمستندة إلى ركيزتين أساسيّتين: الأولى هي السّعي للتميّز، وهو ما يظهر فعلياً في المراحل العمرية المبكرة، لجهة إنضاج قواعد المعارف واللغات والرياضيات، لكن بمنهجيّة حديثة جداً. ثانياً: بطبيعة الحال، هذا طابع شامل للتعليم، وهناك خلق مساحة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصّة، إضافةً الى الموهوبين"، مشيرةً إلى أنه: "في معظم دول العالم، ما زال تعليم ذوي الاحتياجات الخاصّة يعتبر تحدّياً أو نضالاً، واستراتيجية تعليم ذوي الاحتياجات الخاصّة موجودة في لبنان، ومع ذلك، المطلوب تعميمها على المدارس كافّة، والمبرّات تمثّل الدّور الرائد في هذا المجال، وأعتقد أنّه يمكن تعلم الكثير منها".

وختمت قائلة: "أعجبني كثيراً ما رأيت في الفيديو الّذي تمّ عرضه حول التعاون بين ثانوية الكوثر والمدارس الأخرى، وأعتقد أنّه يعلّمنا كيف نتعايش، وكيف نفهم الرّحمة، وكيف نعيش العطف، كما أعتقد أنّ هذه المفاهيم تدفع الطلّاب في المجتمعات والبلدان المتصارعة ليكونوا مواطنين أفضل، وعندما  يتلقّون التعليم والتثقيف، يتجنّدون ليبنوا بلداً أفضل.. ونحن جميعاً نستطيع أن نتعلّم الكثير من هذا".

واختتمت هذه المحطّة بحوار مع طلاب من الثّانوية يتعلّق بقضايا ومشكلات يعيشها لبنان والعالم العربي.

المحطّة الثانية للزيارة، كانت في مؤسّسة الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل، وقد استهلّت بلقاء مع مدير المؤسّسة الشيخ إسماعيل الزين، الذي عرّف بالمؤسّسة والخدمات الّتي تقدمها للطلاب، وعناوين التعاون مع الجهات الرسميّة والمحليّة والدوليّة.

 بعدها، جالت السيّدة كاغ على مرافق المؤسّسة بمدارسها الثلاث: "الرّجاء للصّمّ"، و"النور للمكفوفين"، و"البيان لاضطرابات اللّغة والتّواصل"، فضلاً عن المعهد المهني، وتوقّفت عند أحد الصفوف للتعرّف إلى الوسائل التكنولوجية - التفاعلية التي تقدَّم للطلاب. واستكملت الجولة بالتعرّف إلى غرف "التكامل الحسّي" الجديدة، والمكتبة الصوتيّة، إضافةً إلى قسم طباعة "البرايل"، فضلاً عن الاطّلاع على غرفة "Sensory Room"، ومختبر الروبوت، ومشغل الرياضيات، وقاعة "Snozlend" المخصّصة لذوي الصعوبات المفرطة.

وفي ختام جولتها على "الهادي"، دوّنت السيدة كاغ انطباعها عن الزيارة في السجلّ الذّهبي الخاص بالمؤسّسة، إذ كتبت: "إنّ هذا المركز هو فعلاً مركز للتميّز والاحترام، وتلامذتكم يستحقّون الأفضل". وقد قدّم لها مدير المؤسّسة لوحة تذكارية من رسومات الطلاب، وبورتريه شخصيّة رسمها أحد التلامذة الصمّ في المؤسّسة.

واختتمت الزيارة بغداء تكريميّ في قرية الساحة التراثية على شرف الضيفة الأمميّة والوفد المرافق لها، حيث كان في الاستقبال، مدير عام جمعيّة المبرّات الخيرية الدكتور محمد باقر فضل الله، الّذي رحَّب بالسَّفيرة كاغ، مقدِّماً لها درع المبرّات لكبار الشخصيّات الزائرة.


تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر