اليوم: الأربعاء29 رجب 1438هـ الموافق: 26 ابريل 2017
Languages عربي
هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية هيئة إضراب الأسرى الفلسطينيين: تدهور صحة مروان البرغوثي في السجون الإسرائيلية وزارة البناء الصهيونية ستتعاقد مع 6000 عامل بناء صينيين لتغطية النقص دار الإفتاء المصرية للسلفيين: الاحتفال بالإسراء والمعراج مشروع ولا كراهة فيه ولا ابتداع مفتي مصر: رسالات الأنبياء جميعهم جاءت من مشكاة واحدة لتدعو إلى توحيد الله عز وجل مفتي مصر: رسالات الأنبياء جميعهم جاءت من مشكاة واحدة لتدعو إلى توحيد الله عز وجل بابا الفاتيكان يشبه مراكز احتجاز اللاجئين بـمعسكرات الاعتقال النازية عندما أكتئب لا أصلّي فضل الله: ندعو الغرب إلى إعادة النَّظر في فهمه للحجاب فضل الله: الوحدة الدَّاخليَّة هي السّلاح الأمثل لإفشال مخطَّطات العدوّ تشاد: ملتقى حول تطوير مناهج تدريس التّربية الإسلاميّة جنون الاحتلال يمنع الأسرى من الصلاة ويصادر المصاحف الخميس 27 نيسان/2017 أول أيام شهر شعبان الإمام الكاظم(ع): صاحب الشّخصيّة الرّساليّة والمواقف الصَّلبة منبر الجمعة: 24 رجب 1438هـ/ الموافق: 21 نيسان 2017م حاخام مرشح عن حزب العمال البريطاني يحرق الإنجيل فضل الله محاضراً في جامعة الكوفة: للتّحرّر من الوصاية الدّوليَّة.. والأولويّة لشراكة وطنيَّة الجزائر: دعوة لكتابة التّرجمة الأمازيغيّة لمعاني القرآن بالحرف العربيّ
  • مواقيت الصلاة
  • مواقيت الأهلّة
  • إتجاه القبلة
وزيرة الثّقافة الصهيونيّة تقرر استخدام "القدس المحرَّرة" بدل "الموحَّدة"!
التاريخ:
١٦/٢/٢٠١٧
/
19 جمادى الأولى 1438هـ

أوردت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الصهيونية، في عددها الصّادر يوم الأربعاء 15 -2-2017م، أن قرار وزيرة الثقافة الإسرائيلية "ميري ريغف" الكتابة على الشعار الرسمي للاحتفال بمرور 50 عاماً على احتلال الجزء الشرقي من مدينة القدس: "50 عاماً على تحرير القدس" بدل "توحيدها"، يشكّل عاصفة جديدة بشأن المدينة. والسّؤال: هل سيتجاوز الخصوم السياسيّون والمجتمع الدّولي هذه المسألة بصمت؟

وأشارت الصّحيفة إلى أنّ الحكومات الإسرائيلية امتنعت حتى اليوم عن استخدام مصطلح "تحرير القدس"، وتحدّثت في الأساس عن "توحيد المدينة"، ولكن خلال العمل على تصميم الشّعار  الخاصّ، نشأت خلافات بين ريغف والمهنيّين الذين صمَّموا الشعار، حيث عارض هؤلاء استخدام كلمة "تحرير" خشية إغضاب العالم، ولكن باعتبارها المسؤولة عن الاحتفالات، تمسّكت برواية اليمين الأيديولوجي التي تعتبر حرب الأيّام الستة العام 1967، "حرباً لتحرير القدس من الاحتلال الأجنبي".

ويسود التقدير بأن جهات في اليسار والمركز ستعارض هذا القرار، لأن هذا الشعار سيستخدم في احتفالات "توحيد المدينة"، والّتي ستجري حسب قرار الحكومة تحت شعار "اليوبيل الذّهبي لتوحيد القدس - العاصمة الأبديّة لدولة إسرائيل والشعب اليهودي".

ونوّهت هذه الجهات إلى أنّه على مدار عام، سيظهر هذا الشّعار على الرّسائل، والوثائق الرسمية للمكاتب الحكومية، وعلى مواقع الإنترنت الرسمية، وفي سفارات إسرائيل في العالم، وباستثناء الكلمة المثيرة للجدل، يتضمّن شعار الاحتفالات رموزاً كلاسيكية للقدس: اللّون الذّهبي، الأسد - شعار المدينة، أسوار البلدة القديمة، القيثارة (شعار مدينة داود)، وجزء من علم إسرائيل.


تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها
أرسل تعليقاتك
شروط الإستخدام
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

تواصل معنا

يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر