اليوم: الأربعاء19 شعبان 1440هـ الموافق: 24 ابريل 2019

مسلم كمستشار لألمانيا!

تصريح صحفيّ كان كفيلاً بإثارة المواقف والجدل على الساحة العامة الألمانيّة، حيث عكس المزاج اليميني المتطرّف في نظرته إلى المسلمين.

إذ واجه رئيس كتلة الاتحاد المسيحي البرلمانية، رالف برينكهاوس، انتقادات واسعة، عندما سألته وكالة الأنباء البروتستانتية: هل بإمكان مسلم أن يتقدّم في العام 2030 لمنصب مستشار ألمانيا؟

فردّ في تصريح: "لم لا، إذا كان سياسيّاً جيّداً ويمثّل قيمنا وتصوّراتنا السياسيّة".

ما صرّح به برينكهاوس صحيح قانونياً، فالقانون الأساسي لا يذكر معايير خاصّة لتولي منصب المستشارية الألمانية. آراء الخبراء تؤكّد أنّه يمكن انتخاب أيّ شخص مستشاراً إذا انتُخب أيضاً داخل البرلمان الألماني.

ويجب عليه ـ أو عليها ـ أن يكون ألمانيّاً، ويبلغ من العمر على الأقلّ 18 عاماً، ولا يمكن تجريده قانونياً من حقّ الانتخاب، بل لا يُشترط حتى الانتماء إلى البرلمان الألماني.

لكن برينكهاوس أثار غضباً على مواقع التواصل الاجتماعي، فبعد أسبوع من النشر، تناولت صحيفة "بيلد" الموضوع، وكتبت: "رئيس الكتلة النيابية للاتحاد المسيحي برينكهاوس، يمكن له تصوّر مسلم من الحزب المسيحي الديمقراطي مستشاراً!".

وبيلد صحيفة ألمانية ذات شعبية، تفتخر بكونها الأكثر توزيعاً في ألمانيا، لكنها تتعرّض لسلسلة من الانتقادات، وتُتَّهم بالانحياز لتيار الـ "نيوليبراليّة".

وحصل تجاوب مع هذا الخبر في وسائل التواصل الاجتماعي، تجاوز صدى أيّ خبر آخر في ذلك اليوم. وهذا التجاوب سجّلته أيضاً مجلّة "فوكوس" في موقعها الإلكتروني.

ولم تتوقّف صحيفة "بيلد" عند هذا الحدّ، بل تساءلت هل بإمكان الحزب المسيحي الديمقراطي أن يقبل بمستشار يقسم بالله وليس بالإنجيل. وتحرّك عشرات السياسيين من الحزب المسيحي الديمقراطي من الحرس الثاني، وتساءل بعضهم لماذا تطرّق برينكهاوس في الأصل لهذا الموضوع.

لكن بعضهم أطلق تصريحات واضحة، مثل وزيرة التعليم في ولاية شليزفيش هولشتاين، كارين برين، التي قالت: "بديهي أن يصبح مسيحيّ ديمقراطيّ، مسلماً كان أو هندوسياً أو ملحداً، مستشاراً عن الحزب المسيحي الديمقراطي"، لأنّ الحزب لا يفرض التزامات دينيّة على العضوية في الحزب، إذ إن "أساس سياستنا هو الإدراك المسيحي بالإنسان ومسؤوليّته أمام الربّ".

أضف إلى ذلك، أنّ سياسيين عقبوا بأنّه لا علاقة بين اعتقاد الشّخص الديني وبين نوعيّة العمل السياسي التي يمكن أن يقدّمها.

يذكر أنّ مستشار جمهوريّة ألمانيا الاتحادية (يُعرف في الألمانيّة باسم Bundeskanzler ("المستشار الاتحادي")، أو Kanzler اختصاراً)، هو رئيس الحكومة الألمانيّة، فالمستشار هو العضو الوحيد في الحكومة المنتخبة من البوندستاگ (البرلمان الألماني)، وهو وحده مسؤول أمامه.

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن العلاج بالقرآن؟! مسؤوليَّة الإنسان بحجم قدراته كيف نكون الملتزمين بولاية المهديّ (عج)؟! الثَّقافة سبيل المسلمين لمواجهة "الإسلاموفوبيا" ما معنى أن نأمر أهلنا بالصَّلاة؟ فضل الله: لا يجوز أن يتحمَّل الفقراء فاتورة الإصلاحات اللّقاء السّنويّ العامّ للمبلِّغين في مؤسّسة المرجع فضل الله (رض) على القيادات الكفّ عن تغطية الارتكابات وتدارك ما فاتهم من مسؤوليّات هل هناك اغتصاب زوجيّ؟ منهج الإمام زين العابدين (ع) في الدَّعوة ومواجهة الانحراف 7 شعبان 1440هـ/ الموافق 12 نيسان 2019م
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر