اليوم: الأحد18 ذو القعدة 1440هـ الموافق: 21 يوليو 2019

صديقي يتهاون بصلاته!

استشارة..

صديقي متهاون بصلاته، فيوماً يصلّي، ويوماً آخر لا يصلّي، وقد نصحته كثيراً بأن يواظب على صلاته، فماذا تقولون له ولأمثاله؟

وجواب..

من الصعب أن نتخيّل إنساناً مؤمناً بالله ورسوله، ومعتقداً بأهمية الشريعة الإسلاميّة، وبما يترتب على ذلك من إقرار بعظيم حقّ الله تعالى عليه، ولزوم شكره على بديع ما خلق وجليل ما أنعم، من الصعب لمن هذا حاله، أن يتهاون بالصّلاة التي هي أهمّ فريضة فرضها الله علينا، إذ إنّ مضمونها يختصر عقيدة الإنسان المؤمن المرتكزة على ركنين؛ على معرفة الله وتعظيمه وذكره بصفاته الجليلة، وعلى الإقرار له بالعبودية وطلب العون منه.

إن الذي يتهاون بصلاته ولا يصلّي، أو يصلي يوماً ولا يصلي آخر، هو في الحقيقة يتنكّر لإيمانه، ويدع عقيدته وراء ظهره، ويستكثر على ربّه أن يشكره حقّ شكره.

لا غرو أن يؤكّد الدين أهميّة الصلاة، فيجعلها محور قبول الأعمال، ففي المأثور عن النبيّ (ص): "الصلاة عمود الدين، إن قبلت قبل ما سواها، وإن ردَّت ردَّ ما سواها"، كما لا غرو أن تكون الصلاة فريضة في كلّ دين أنزله تعالى على البشر منذ بداية الحياة الإنسانيّة.

نقول لأبنائنا الّذين يتهاونون في صلواتهم: ماذا لو وقفتم أمام الله يوم الحساب غاضباً عليكم لأنّكم لم تؤدّوا حقه كما ينبغي؟

وماذا لو وجدتم في كتاب أعمالكم أنّه خالٍ من أهمّ ما أمركم تعالى به؟ وماذا لو بلغ بكم التّهاون حدّ أنكم لم تتوبوا عن ذلك، ولم توصوا بأن يقضى عنكم رجاء أن يخفِّف الله عنكم؟

***

مرسل الاستشارة: ...................

نوعها: دينيّة.

تاريخها: 18 حزيران 2019م.

المجيب عنها: سماحة الشيخ محسن عطوي، باحث إسلامي، وعضو المكتب الشرعي في مؤسسة العلامة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله (رض).

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن منبر الجمعة: 19 تموز 2019م قصّة ذي القرنين في القرآن: دروسٌ وعِبر مستشفى بهمن يكرّم الراحل الدكتور عبد الأمير فضل الله الغارديان: جونسون يزعم أنَّ الإسلام سبب تخلّف المسلمين! فضل الله: تحكمنا الأخلاق الإيمانيّة والإنسانيّة في كلّ مفاصل عملنا مجالس تأبين آية الله السيّد محمد علي فضل الله في لبنان ما قولكم في المساكنة؟ منبر الجمعة: 12 تموز 2019 إحياء ذكرى المرجع فضل الله وشقيقه في الدّنمارك كيف تعامل الإمام الرّضا (ع) مع السّلطة؟! مشكلتنا مع العقل المتحجّر والمسكون بأسوأ محطّات التاريخ
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر