اليوم: الاثنين24 محرم 1441هـ الموافق: 23 سبتمبر 2019

فضل الله: عاشوراء تدعونا إلى التحرّر من عصبيّاتنا والوقوف بوجه أيِّ ظالم

في مجلس عاشورائيّ في منطقة النّبعة

فضل الله: عاشوراء تدعونا إلى التحرّر من عصبيّاتنا والوقوف بوجه أيِّ ظالم

ألقى العلامة السيد علي فضل الله كلمة في المجلس العاشورائيّ في حسينيّة أسرة التآخي في منطقة النبعة، جاء فيها: "في كلِّ سنة تتجدَّد ذكرى عاشوراء، ونحن لا نريد لها أن تتحوَّل إلى مناسبات نقيمها ونحييها من دون أن تغيِّر في أفكارنا ونفوسنا لتملأها بالحقّ والخير، أو تنعكس في سلوكنا ومواقفنا عدلاً واستقامةً في الحياة".

وقال: "إنّنا نتحدَّث عن شخصيّات عظيمة ضحَّت بكلِّ شيء من أجل الدّين ونهضة هذه الأمّة، فكانوا القدوة التي لا بدَّ أن نتمسَّك بالمبادئ التي حملوها، والأهداف الإنسانيَّة التي سعوا إلى تحقيقها، وإن حفظناها أبقينا هذا الدين نقياً وصافياً، وجعلنا هذه الأمّة تعيش بعزّة وكرامة".

وأضاف سماحته: "هذه المبادئ والأهداف هي وصيَّة الحسين وأهل بيته.. فهل نكون على قدر المسؤوليَّة في الحفاظ عليها والالتزام بها؟".

وتابع: "في عاشوراء تصارع خطّان؛ خطّ الحقّ والخير ومصلحة الأمَّة والمبادئ، وخطّ الباطل والمصالح الخاصَّة وحبّ الشّهوات. ونحن في كلِّ محطة مسؤولون أن نحدِّد مع أيِّ خطٍّ نقف في هذا الصّراع؛ هل نحن مع خطّ الحقّ أم خطّ الباطل؟!".

وأشار سماحته إلى أنَّ الإمام الحسين (ع) جاء ليرفع من شأن هذه الأمَّة ويحفظها ويخفِّف من كلّ معاناتها، فهذا هو منطق الرّساليّين الَّذين يقدّمون أنفسهم من أجل الآخرين، لافتاً إلى أنَّ إحياء عاشوراء لا يكون بذرف الدّموع في المجالس فحسب، بل أن تمتلئ قلوبنا بحرارة القيم التي ضحّى من أجلها الحسين (ع)، لتتجسَّد في حياتنا مواقف تملأ حياة النّاس كلّهم بالحبّ والإيثار والحريَّة والكرامة والعزة".

وقال: "إنّ الحسين (ع) الذي نحبّه، والذي نقتدي به كإمام، يريدنا أن نقف مع الحقّ، حتى لو كان على حسابنا وحساب أبنائنا وعشيرتنا، ويريد منا أن لا ننغلق على عصبياتنا، بل أن ننفتح كما انفتح هو على كلّ الناس، لنكون دعاة وحدة، سواء في الساحة الإسلامية أو في الساحة الوطنية".

وأضاف سماحته: "الحسين (ع) يريد أن نكون الأمّة القويّة التي تدافع عن وجودها، وتقف في وجه كلّ محتلّ وظالم، من خلال امتلاكها سلاح الوعي والعلم، وأن تمدَّ يدها لمساعدة كلّ مظلوم، بعيداً من هُويته وانتمائه، لا كما تفعل الدّول الكبرى التي تستخدم قوّتها للتسلّط على الشّعوب ونهب ثرواتها واحتلال بلدانها".

وختم قائلاً: "نريد لهذا البلد أن يكون عزيزاً حراً، بعيداً من منطق الاستئثار والفساد والمحاصصات، وطناً لجميع أبنائه، لا يتسلَّط عليه أحد، سواء من الخارج أو الداخل"، مشيراً إلى أننا عندما نواجه الكيان الصهيوني الذي يتربَّص بنا شراً، فإننا لا بدّ أن نواجهه بتحصين مناعتنا الوطنيّة، وبالحكمة في المواجهة التي تردعه، وتفوّت عليه الفرصة التي تجعله يحقِّق ما يرمي إليه من أهداف عدوانيّة".

تعليقات القرّاء

ملاحظة: التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع وإنّما تعبر عن رأي أصحابها

أكتب تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو الأشخاص أو المقدسات. الإبتعاد عن التحريض الطائفي و المذهبي.

  • تحويل هجري / ميلادي
  • المواقيت الشرعية
  • إتجاه القبلة
  • مناسبات
  • إتجاه القبلة
تويتر يحذف حساب عهد التميمي تويتر يحذف حساب عهد التميمي الاحتلال يعتقل 3 فتية من الخليل الشيخ عكرمة صبري: من يفرط في القدس يفرط في مكة والمدينة شيخ الأزهر يؤكد أهمية تدريس القضية الفلسطينية في مقرر دراسي حماس تدين جريمة كنيسة مارمينا في القاهرة الهيئة الإسلامية المسيحية: الاعتداء على كنيسة حلوان إرهاب يجب اجتثاثه الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء الحكم على محمد مرسي بالحبس 3 سنوات بتهمة إهانة القضاء منظمات أممية تدعو لوقف الحرب في اليمن داعش تتبنى هجوم الأربعاء على متجر بسان بطرسبورغ الميادين: مسيرات حاشدة في مدن إيرانية رفضاً للتدخل الخارجي بالبلاد بنغلاديش تستعد لترحيل 100 ألف لاجئ من الروهينغا إلى ميانمار فى يناير/ كانون الثاني وزير ألماني محلي يدعو للسماح للمدرسات المسلمات بارتداء الحجاب صحيفة أمريكية: الولايات المتحدة تفكر فى قطع مساعدات مالية عن باكستان مقتل 3 عمال في إطلاق نار في ولاية تكساس الأميركية بوتين يوقع قانوناً لإنشاء مختبر وطني لمكافحة المنشطات مسلح يقتل عمدة مدينة بيتاتلان المكسيكية علماء يبتكرون لقاحاً ضد الإدمان على المخدرات منظمة الصحة العالمية: السكري سابع مسببات الوفاة في 2030 دراسة: تلوث الهواء يقتل 4.6 مليون شخص كل عام المشي 3 كيلومترات يومياً يحد من تدهور دماغ كبار السن ندوة في بعلبكّ: دور الحوار في بناء المواطنة الفاعلة فضل الله: إذا استمرَّ تربّص الطوائف ببعضها البعض فلن تُحلّ الأزمات كتاب جديد لشريعتي يصدر باللّغة العربيَّة عن دار الأمير في بيروت تصرّفات ابني تربكني.. كيف أتعامل معه؟! تربية الطفل على حبّ الله منبر الجمعة: 20 أيلول 2019 م سنّة الابتلاء: تمحيصٌ للإيمان وسبيلٌ إلى الجنَّة فضل الله استقبل وفداً من حركة التّلاقي والتواصل الخلاف بين العلماء؟! أخي ذو طباع صعبة؟! منبر الجمعة 13 أيلول 2019م
يسمح إستخدام المواضيع من الموقع شرط ذكر المصدر